العثور على مئات الجرار الخزفية الأثرية في حطام سفينة قبالة ساحل إسرائيل - بوابة الشروق
السبت 13 يوليه 2024 4:43 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

العثور على مئات الجرار الخزفية الأثرية في حطام سفينة قبالة ساحل إسرائيل

د ب أ
نشر في: الجمعة 21 يونيو 2024 - 3:52 ص | آخر تحديث: الجمعة 21 يونيو 2024 - 3:52 ص

عثر على مئات الجرار الخزفية الأثرية السليمة في قاع البحر قبالة ساحل إسرائيل، وفقا لما ذكرته سلطات حكومية إسرائيلية يوم الخميس، ووصفت ذلك بأنه "اكتشاف غير مسبوق".

وذكرت هيئة الآثار الإسرائيلية إن ما يقدر بما بين 3300 إلى 3400 جرة تخزين خزفية أثرية كانت على متن سفينة.

وكان قد تم استخدام حاويتين، تم انتشالهما مؤخرا، في تخزين الزيت والنبيذ والفواكه، ويعود تاريخهما إلى أواخر العصر البرونزي وتنتميان إلى فترة الكنعانيين الذين سبقوا بني إسرائيل في المنطقة التي ضمت إسرائيل ولبنان وأجزاء من الأردن وسوريا حاليا.

ويثبت العدد الكبير من الجرار الموجودة على متن سفينة واحدة، أهمية العلاقات التجارية مع دول الشرق الأدنى القديم على ساحل البحر المتوسط، بحسب  مدير قسم الآثار البحرية في هيئة الآثار الإسرائيلية جاكوب شارفيت.

وأفاد بيان صادر عن هيئة الآثار الإسرائيلية بأنه لم يعثر قبلا على سفينة تعود لهذه الحقبة الزمنية في أعماق البحار.

وغرقت السفينة على بعد 90 كيلومترا من الشاطئ، ربما بسبب عاصفة أو هجوم للقراصنة.

وكان قد تم حتى الآن اكتشاف حطام سفينتين فقط تحملان بضائع تعودان لأواخر العصر البرونزي، وكلاهما قبالة الساحل التركي، ولكن بالقرب من الشاطئ.

وقالت الهيئة إن الاكتشاف يظهر أيضا أن البحارة في ذلك الوقت كانوا قادرين على عبور البحر دون أن يكون بمقدورهم رؤية الساحل. وقال شارفيت: "يكشف هذا الاكتشاف عن المهارات الملاحية للبحارة القدماء بشكل لم يسبق له مثيل"، مضيفا أنهم على الأرجح كانوا يبحرون بمساعدة مواقع الشمس والنجوم.

يشار إلى أن شركة إنرجين البريطانية اليونانية لاستخراج الغاز كانت قد أجرت تحقيقا معياريا في قاع البحر منذ نحو عام واكتشفت تراكما للجرار على عمق 8ر1 كيلومتر، وفقا لهيئة الآثار.

وتم انتشال جرتين قبل نحو أسبوعين بعد أشهر من التخطيط وتطوير المعدات المتخصصة، وفقا لصحيفة هآرتس الإسرائيلية.

وقالت هيئة الآثار إنه من المقرر عرض الجرار هذا الصيف. ولم يكن من الواضح ما إذا كان سيجري انتشال بقية الحمولة والبقايا الممكنة من السفينة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك