التيار الشعبى و«النور» يخيران الحكومة بين حل أزمة الكهرباء أو الرحيل - بوابة الشروق
الأحد 16 يونيو 2024 10:30 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

التيار الشعبى و«النور» يخيران الحكومة بين حل أزمة الكهرباء أو الرحيل

حمدين صباحى
حمدين صباحى
كتبت ــ دنيا سالم ومصطفى هاشم:
نشر في: الخميس 21 أغسطس 2014 - 7:48 م | آخر تحديث: الخميس 21 أغسطس 2014 - 7:48 م

وحّدت أزمة انقطاع التيار الكهرباء التى تعم أنحاء البلاد لمدد طويلة، التيار الشعبى، الذى يتزعمه، المرشح الرئاسى السابق، حمدين صباحى، وحزب النور السلفى، على توجيه اللوم لحكومة، المهندس إبراهيم محلب، ودفعها للبحث عن «حلول فورية، أو المحاسبة والرحيل».

وقال رئيس حزب النور، يونس مخيون، فى بيان، اليوم، إن أزمة انقطاع التيار الكهربائى وصلت إلى «مرحلة غير محتملة، ولابد من مكاشفة الشعب بحقيقة هذه المشكلة التى وصلت لذروتها»، مؤكدا أهمية بذل الجهد لحل كل المشاكل والتخلص منها وأن تضعها على رأس أولوياتها، محذرا من خطورتها على الوضع الاقتصادى والأمنى والاستثمارى، فضلا عن المزاج العام للشعب».

ونبه الحزب فى بيانه، إلى أنه سوف يتم استغلال هذا الأمر من قبل «جهات المعارضة لتشويه صورة النظام، والضغط على الشعب من تلك النقطة، وبالتالى يجب العمل على إيجاد حل سريع للأزمة». وطالب الدكتور طارق السهرى، رئيس الهيئة العليا لحزب النور، الحكومة «بوضع برنامج محاسبة للمسئولين عن قطع الكهرباء بصورة عشوائية»، وقال: «المواطنون أصبحوا فى عناء شديد بسبب تكرار قطع الكهرباء أكثر من مرة فى اليوم مما يتسبب فى أضرار كثيرة لهم، وهو ما لا يمكنهم تحمله».

من جانبه، طالب التيار الشعبى المصرى، فى بيان، أمس، الحكومة بوضع خطة عاجلة لمواجهة أزمة انقطاع الكهرباء، وإعادة ترسيم المنطقة الاقتصادية مع قبرص واسترداد حقول الغاز المصرى فى البحر المتوسط التى تسيطر عليها إسرائيل، والعمل على تنمية حقول الغاز الطبيعى المستكشفة لزيادة الإنتاج إلى 2.5 تريليون قدم مكعب سنويًا.

وقال معصوم مرزوق، مسئول العلاقات الخارجية بالتيار الشعبى المصرى، لـ«الشروق»، «الحكومة عاجزة عن حل أزمة انقطاع الكهرباء، فليس من المعقول أن تقف الحكومة وراء الحائط وتبكى كما يبكى المواطن، فلابد من قرارات ثورية سريعة تحل الأزمة، فالشعب اختار الرئيس الجديد ليس ليؤسس لنظام جديد لا يشكى بل يقدم حلولا». فيما طالب «بتسوية الخلافات مع الشركات الأجنبية العاملة فى مصر لاستئناف إنتاج الغاز الطبيعى وتنمية الآبار الموجودة واستكشاف أخرى جديدة، ووضع خطة عاجلة للتحول إلى الاعتماد مصادر الطاقة المتجددة كالرياح والطاقة الشمسية خلال 6 أشهر.

ونفى المكتب الإعلامى لحمدين صباحى، ما نشرته إحدى الصحف حول دعوته للمواطنين بـ«تحمل انقطاع الكهرباء»، مؤكدا أنه «طالب الحكومة والمؤسسات المسئولة بسرعة العمل على حل الأزمة والاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك