افتتاح رابع استادات مونديال 2022 رسميا بنهائي كأس الأمير  18 ديسمبر - بوابة الشروق
السبت 5 ديسمبر 2020 8:25 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

مع أم ضد استمرار التعليم عن بُعد إذا انتهت أزمة كورونا؟

افتتاح رابع استادات مونديال 2022 رسميا بنهائي كأس الأمير  18 ديسمبر

د ب أ
نشر في: السبت 21 نوفمبر 2020 - 11:31 م | آخر تحديث: السبت 21 نوفمبر 2020 - 11:31 م
أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المسؤولة عن تنظيم مونديال 2022 عن تدشين إستاد الريان المونديالي يوم 18 ديسمبر المقبل ليكون رابع ملاعب كأس العالم الجاهزة لاستضافة الحدث.

وذكرت اللجنة في تغريدة عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" :"تزامنا مع احتفالية بدء العد التنازلي (باقي سنتين) على انطلاق صافرة البداية لأول مونديال في الوطن العربي والشرق الأوسط  ستقام على استاد الريان المونديالي مباراة نهائي كأس الأمير لكرة القدم بين العربي والسد في افتتاح الملعب".

يذكر أنه تم تدشين استادات خليفة الدولي، والجنوب، والمدينة التعليمية رسميا من قبل، وسيكون استاد الريان هو رابع الملاعب التي سيتم تدشينها من مجموع ثمانية ملاعب ستستضيف كأس العالم 2022.

ويعد استاد الريان المونديالي تحفة معمارية رائعة، بفضل واجهته الخارجية المتموجة برموز تمثل الثقافة القطرية، بالإضافة إلى المرافق المحيطة بالملعب العملاق التي تعكس طبيعة البلاد بفضل شكلها المأخوذ من الكثبان الرملية، في إشارة إلى الطابع الصحرواي الجميل.

ويتسع استاد الريان المونديالي إلى 40 ألف متفرج، بعدما حرصت اللجنة العليا للمشاريع والإرث على استخدام مواد بناء صديقة للبيئة في عملية البناء.

وبعد انتهاء بطولة كأس العالم ستقوم اللجنة العليا للمشاريع والإرث بتخفيض الطاقة الاستيعابية للملعب إلى النصف، حيث سيتم تفكيك النصف الآخر من المقاعد والتبرع بها لمشاريع تطوير كرة القدم حول العالم.

وسيظل الاستاد بحجمه الأصغر بعد المسابقة يحتل مكانة استثنائية في الريان، خصوصاً بين عشاق النادي.

وقامت اللجنة العليا للمشاريع والإرث ببناء استاد الريان الجديد في موقع ملعب أحمد بن علي، بمدينة الريان.

وتعرف مدينة الريان بتمسكها بالتاريخ وحب أهلها للثقافة الأصلية، كما يُعد الريان أحد أكثر الأندية شعبية في قطر، ويتمسك سكانها بالولاء كروياً لفريقها، الذي سيكون استاد الريان الجديد له في المستقبل، بعد افتتاحه.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك