الخميس 20 يونيو 2019 10:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل أنت راض عن قائمة المنتخب الوطني لكأس أمم أفريقيا؟

السعودية والإمارات تشاركان فى ورشة المنامة الاقتصادية بشأن فلسطين


نشر فى : الخميس 23 مايو 2019 - 12:32 ص | آخر تحديث : الخميس 23 مايو 2019 - 12:32 ص

رجال أعمال فلسطينيون يقاطعون المؤتمر.. و«جيروزاليم بوست»: الجعبرى وافق على الحضور
أعلنت السعودية والإمارات، أمس الأول، أنهما ستشاركان فى المؤتمر الاقتصادى الذى أعلن عنه البيت الأبيض حول خطة السلام بين إسرائيل والفلسطينيين الشهر المقبل فى البحرين، فيما أكد رجال أعمال فلسطينيون كبار، مقاطعتهم للمؤتمر، الذى أصبح بمثابة مقدمة لخطة السلام الأمريكية المعروفة إعلاميا بـ«صفقة القرن».
وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية «واس»، أن وزير الاقتصاد والتخطيط السعودى محمد التويجرى سيشارك فى ورشة عمل بعنوان (السلام من أجل الازدهار) فى 25 و26 يونيو المقبل، التى تنظمها البحرين بالشراكة مع الولايات المتحدة، مشيرة إلى أن تلك المشاركة تأتى استمرارا لمواقف المملكة الثابتة والداعمة للشعب الفلسطينى، ولما يحقق له الاستقرار والنمو والعيش الكريم.
من جانبها، رحبت وزارة الخارجية والتعاون الدولى الإماراتية فى بيان بالمؤتمر، مؤكدة دعمه والمشاركة بوفد فيه.
وقالت الوزارة فى بيان لها إن الإمارات تقف مع جميع الجهود الدولية الرامية إلى ازدهار المنطقة وتعزيز فرص النمو الاقتصادى، والتخفيف من الظروف الصعبة التى يعيشها الكثير من أبناء المنطقة خاصة أبناء الشعب الفلسطينى»، وفقا لوكالة الأنباء الإماراتية الرسمية «وام».

من جهته، قال عرفات عصفور، رئيس مجلس إدارة مركز التجارة الفلسطينى (بال تريد)، الذى يضم أكثر من 300 عضو فى الضفة الغربية وغزة، إن مركزه رفض الذهاب إلى البحرين.
ومن بين من رفضوا دعوة الحضور أيضا رجل الأعمال الفلسطينى بشار المصرى، مؤسس مشروع روابى أول مدينة فلسطينية مخطط لها فى الضفة الغربية، وفقا لوكالة رويترز.
فى المقابل، ذكرت صحيفة «جيروزاليم بوست» الإسرائيلية، أن رجل الأعمال الفلسطينى أشرف الجعبرى، تلقى دعوة للمشاركة بالمؤتمر، وأبدى موافقة على حضور المؤتمر والمشاركة فيه، وذلك خرق للموقف الفلسطينى».
ونظم الجعبرى، الأسبوع الماضى، إفطارًا رمضانيًا للمستوطنين فى مدينة الخليل، ما دفع السلطة الفلسطينية وحركة فتح لمهاجمته واتهامه بالتعاون مع إسرائيل ضد الفلسطينيين.
وكان وزير التنمية الاجتماعية الفلسطينى، أحمد مجدلانى، قد شدد على أن أى فلسطينى سيحضر «الورشة» لن يكون سوى عميل لأمريكا وإسرائيل. كما دعت حركة «حماس» فى بيان أيضا إلى مقاطعة عربية للمؤتمر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك