عالم أزهري لـ«الشروق»: لا يجوز للطلاب الإفطار إلا لعذر طبي.. «الامتحان ليس أقوى من الحرب» - بوابة الشروق
الإثنين 21 أكتوبر 2019 1:12 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

عالم أزهري لـ«الشروق»: لا يجوز للطلاب الإفطار إلا لعذر طبي.. «الامتحان ليس أقوى من الحرب»

بسنت الشرقاوي
نشر فى : الخميس 23 مايو 2019 - 9:13 م | آخر تحديث : الخميس 23 مايو 2019 - 9:13 م

تشهد مصر موجة حارة بدأت منذ الثلاثاء، وستستمر على مدار الأيام القليلة المقبلة على كافة محافظات الجمهورية، حسبما أعلنته هيئة الأرصاد الجوية المصرية.

وتجري هذه الأيام امتحانات الطلبة في الجامعات والصف الأول الثانوي، وقد يرهقهم الصيام والموجة الحارة الشديدة ما يدفعهم للإفطار، لذا تحدثنا مع أحد علماء الأزهر لمعرفة الفتوى في جواز الأمر.

في تصريحات خاصة لـ«الشروق»، قال الدكتور محمود مهنا، عضو هيئة كبار علماء المسلمين، إن شدة الحرارة لا تبرر إفطار الطلاب الصائمين، موضحًا أن "الامتحان ليس أشد من الحروب التي خاضها المسلمون المجاهدون الأوائل خلال شهر رمضان، كفتح مكة المكرمة وفي معركة بدر، إلى حرب أكتوبر 1973 التي خاضتها مصر ضد العدو الصهيوني في يوم العاشر من رمضان".

وأوضح مهنا، أنه لا يجوز للطلاب الجامعيين او غيرهم أن يفطروا في نهار رمضان حتى خلال الموجة الحارة، إلا إذا كان الصوم سيحدث ضررًا عليهم يمكن أن يصل لحد الهلاك وهذا أمر يحدده الطبيب.

وفي نفس السياق قال الدكتور أحمد عبد العال، رئيس هيئة الأرصاد الجوية لـ«الشروق»، إن الموجة الحارة من المقرر أن تنكسر يوم السبت المقبل، مشيرًا إلى أن درجات الحرارة المتوقعة من يوم السبت الى الاثنين ستتراوح بين 34 إلى 36 درجة مئوية.

ومن المقرر أن تبلغ درجات الحرارة يوم الجمعة 45 درجة مئوية، في موجة حارة تعتبر الثالثة من نوعها بعد الثانية التي ضربت البلاد الأسبوع الماضي، وسط تحذيرات من التعرض لأشعة الشمس المباشرة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك