دراسة: جراحة تكميم المعدة للمراهقين تسبب ضعف في العظام - بوابة الشروق
الخميس 21 يناير 2021 4:14 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

دراسة: جراحة تكميم المعدة للمراهقين تسبب ضعف في العظام

تعبيرية
تعبيرية
فاطمة قمر الدولة:
نشر في: الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 5:14 م | آخر تحديث: الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 5:14 م
يلجأ العديد من الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، إلى طرق كثيرة لفقدان الوزن، منها إجراء جراحة تكميم للمعدة، وبالرغم من نتائجها الجيدة في فقدان الوزن، إلا أنها لها آثار ضارة على العظام، خاصة لدى المراهقين المصابين بالسمنة، وذلك وفقا لدراسة أجريت في جامعة «هارفرد» بالولايات المتحدة.

وأفادت الدراسة بأنه عند إجراء عملية تكميم المعدة، تتم إزالة ما يقرب من 75% من المعدة للحد من تناول الطعام والحث على فقدان الوزن، وينتج عن ذلك معدة مستديرة نموذجية تأخذ شكل أنبوب، كما زادت عدد عمليات تكميم المعدة التي أجريت على المراهقين من عام 2005 إلى 2014.

ووفقا لموقع «سينس دايلي»، تقول ميريام بريديلا، مؤلفة الدراسة، "يمكن أن تكون لدى فئة البالغين والمراهقين آثار طويلة المدى على العظام عندما يلجأون إلى إجراء عمليات جراحة السمنة، مما يؤدي إلى ارتفاع مخاطر الكسور في العظام".

وفحصت الدراسة 52 مراهقًا يعانون من السمنة المتوسطة إلى الشديدة، وخضع 26 منهم لعملية تكميم المعدة، وكان متوسط العمر 17 عاما، ومتوسط مؤشر كتلة الجسم كان 45، كما خضع المرضى للتصوير المقطعي المحوسب الكمي للعمود الفقري القطني، لتحديد كثافة المعادن الحجمية للعظام.

وأظهرت نتائج الدراسة أنه بعد عام واحد من الجراحة، فقد المراهقون الذين خضعوا لعملية تكميم المعدة حوالي 34 (+/- 13) كجم، أو 75 (+/- 28) رطلاً، وكان لديهم زيادة كبيرة في دهون نخاع العظام وانخفاض في كثافة العظام في العمود الفقري القطني.

وأوضحت الدكتورة بريديلا أن المراهقين الذين خضعوا لعملية تكميم المعدة عانوا من فقدان العظام وزيادة في دهون نخاع العظام، وبالرغم من نجاح الجراحة في إنقاص الوزن وتحسين الاضطرابات الأيضية، إلا أن لها آثارًا سلبية على العظام.

وأوضحت مؤلفة الدراسة أن فقدان كثافة العظام بعد عملية تكميم المعدة، كان متوقعا لأن زيادة الوزن تقوي العظام، مشيرة إلى أن الآثار الأخرى لجراحة إنقاص الوزن شملت اختلال الهرمونات والمواد الغذائية المهمة لصحة العظام.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك