مذيع مقابلة أديل يعتذر عن الخطأ الذي لا يغتفر - بوابة الشروق
الإثنين 17 يناير 2022 7:17 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


مذيع مقابلة أديل يعتذر عن الخطأ الذي لا يغتفر

أديل
أديل
ياسمين سعد
نشر في: السبت 27 نوفمبر 2021 - 5:03 م | آخر تحديث: السبت 27 نوفمبر 2021 - 5:03 م

تصدرت عناوين الأخبار مؤخرا، مقابلة المغنية الشهيرة أديل، مع مذيع القناة السابعة مات دوران؛ وذلك بسبب اعتراف المذيع لأديل خلال المقابلة التي دارت حول ألبومها الذي يحمل عنوان "30"، بأنه لم يستمع إلى الألبوم قبل إجراء الحوار.

وبعد قرار إيقافه عن العمل لمدة أسبوعين وإلغاء بث المقابلة، عاد المذيع مات دوران إلى تقديم برنامجه ويك إند صانرايز ليعتذر لأديل على الهواء مباشرة، نافيا أن يكون تعمد إهانتها بعدم سماعه لألبوم" 30" قبل إجراء الحوار، هذا بحسب ما ذكر في موقع "الدايلي ميل".

قال دوران: "لقد تلقيت سيل من الإهانات والسخرية من جميع أنحاء العالم، وأعلم أنني أستحقه، فسفري إلى لندن لإجراء حوار مع أديل، كان شيئا مميزا والمفترض أنه كان سيكون لحظة فارقة في تاريخي المهني، ولكنني للأسف دمرتها".

أكد دوران، أنه لم يستمع إلى ألبوم أديل الجديد؛ لأن المقابلة تم تصويرها قبل إصداره، مشيرا إلى أنه لم يتسلم أي نسخة من ألبومها لسماعها من شركة سوني، ولكنه فوجئ بعد الحوار بأن الشركة تبلغه بأنها أرسلت إليه الرابط الخاص بالألبوم عبر البريد الإلكتروني.

وأوضح دوران، أنه بعد انتهاء المقابلة، وجد بالفعل بريد إلكتروني تم إرساله من شركة سوني لم تذكر خلاله أديل، ولكن وجد به رابط الألبوم فقط قائلا: "للأسف فاتني أهم بريد إلكتروني في حياتي المهنية".

ونفى دوران، ما تناقلته الأخبار بشأن انسحاب أديل من المقابلة بعدما علمت أنه لم يستمع إلى ألبومها، مشيرا إلى أنهما تحدثا لدرجة تجاوزهما للوقت المخصص لإجراء الحوار، مؤكدا أنه لم يختزل تجربة أديل الموسيقية في الألبوم الجديد ليجعلها تتمحور حول طلاقها فقط، بل أنه تحدث معها عن تمكينها للمرأة في أغنياتها، وعن مسيرتها المهنية الفريدة.

وفي ختام حديثه، اعتذر دوران، لجماهير أديل حول العالم؛ بسبب حرمانهم من رؤية المقابلة بعد إلغاؤها من البث، وهي المقابلة التي تكلف التحضير إليها مليون دولار.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك