كوستاريكا تبعثر أوراق المجموعة الخامسة بفوز مفاجئ على اليابان - بوابة الشروق
السبت 4 فبراير 2023 11:13 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

كوستاريكا تبعثر أوراق المجموعة الخامسة بفوز مفاجئ على اليابان

محمد ثابت
نشر في: الأحد 27 نوفمبر 2022 - 1:54 م | آخر تحديث: الأحد 27 نوفمبر 2022 - 5:42 م

حقق المنتخب الكوستاريكي نتيجة مفاجئة، بالفوز على نظيره الياباني بهدف نظيف، في المباراة التي أُقيمت ظهر اليوم الأحد على ملعب أحمد بن علي، لحساب منافسات الجولة الثانية من المجموعة الخامسة بكأس العالم قطر 2022.

جاءت أحداث الشوط الأول من المباراة مملة في أحداثها، وسط سيطرة من جانب الساموراي الياباني على مجرياتها في وسط الملعب، مع محاولات على استحياء لهز شباك كوستاريكا.

وشهدت الدقيقة 13 أولى الفرص الخطيرة في اللقاء، بعد كرة عرضية أرضية من إيندو من الجهة اليمنى، لكنها مرت أمام مهاجمي اليابان، ولم يتم استحسان استغلالها.

وحاول المنتخب الكوستاريكي في بعض الهجمات مباغتة نظيره الياباني، وكانت أخطر فرصه في الدقيقة 35، عن طريق جويل كامبل، لكنها لم تسفر عن أي جديد.

وشهدت الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للشوط الأول، حصول ميكي ياماني، لاعب منتخب اليابان، على بطاقة صفراء، بعد تدخله القوي على جويل كامبل، مهاجم كوستاريكا، قبل أن يحتسب اللقاء أنتوني تايلو دقيقة واحدة وقت محتسب بدل من الضائع، نظرًا لقلة الأحداث في الـ 45 دقيقة الأولى.

الشوط الثاني، بدأ بضغط ياباني شرس على مرمى كوستاريكا، بعدما أجرى تبديلًا بخروج كلا من يوتو ناجاتومو وياسي أويدا، ونزول كلا من انتو وأسانو.

وكانت البداية، بتسديدة يابانية قوية من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها الحارس كيلور نافاس حارس كوستاريكا ببراعة، قبل أن يتواصل الضغط الياباني، وتأتي تسديدة قوية في الدقيقة 57 من اللاعب يوكي سوما لكنها علت المرمى.

وفي الدقيقة 62، تحصل المنتخب الياباني على ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء، أسفرت عن حصول بورجاس، لاعب كوستاريكا على البطاقة الصفراء، وهو ما تكرر في الدقيقة 70، وأسفرت عن حصول فرانسيسكو كالفو على نفس البطاقتين، وفي الحالتين تم إهدار الفرصة بتسديدات ضلت طريقها نحو المدرجات.

ومع زيادة الضغط والاندفاع الهجومي من اليابان، نجح المنتخب الكوستاريكي في تحقيق المفاجأة، وتسجيل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 80، عن طريق كيشير فولر، الذي استلم كرة على حدود منطقة الجزاء، وصوب كرة بالونية، فشل الحارس الياباني في التعامل منها، وسكنت شباكه.

وبعد ذلك شن المنتخب الياباني ضغطًا شرسًا على مرمى كوستاريكا، وكاد أن يدرك التعادل في الدقيقة 90، لولا تألق الحارس كيلور نافاس، نجم باريس سان جيرمان، الذي تصدى لأكثر من محاولة في نفس الفرصة داخل منطقة الجزاء.

وبتلك النتيجة، تنقلب معطيات تلك المجموعة رأسًا على عقب، إذ كان المنتخب الياباني على أعتاب التأهل بشكل رسمي في حالة تحقيق الانتصار، ولكن بعد الهزيمة المفاجئة، توقف رصيده عن 3 نقاط فقط من فوزه في الجولة الأولى على ألمانيا، ودخل في حسبة معقدة قبل مواجهة ألمانيا في الجولة الأخيرة، فيما حصل المنتخب الكوستاريكي على أول 3 نقاط له في البطولة، بعد هزيمته الثقيلة أمام إسبانيا بسبعة أهداف دون رد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك