للأمهات والآباء.. كيف تواجه نوبات غضب طفلك وتغير سلوكه للأحسن؟ - بوابة الشروق
الخميس 19 مايو 2022 7:07 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. ما هو أفضل مسلسل دراما رمضاني في الموسم الحالي؟








للأمهات والآباء.. كيف تواجه نوبات غضب طفلك وتغير سلوكه للأحسن؟

سمر سمير
نشر في: السبت 29 يناير 2022 - 12:22 م | آخر تحديث: السبت 29 يناير 2022 - 12:22 م
هناك العديد من الأشياء التي قد تجعل الطفل يعاني من نوبات غضب تؤثر على سلوكه، منها أسباب "بيولوجية" مثل الجوع أو الإرهاق، وأخرى "عاطفية" مثل عدم القدرة على التعامل مع مشاعره أو وصفها.

ونشر موقع "فاميلي دكتور" مجموعة من النصائح التي يجب أن يتبعها الآباء لتغيير سلوك الأطفال.

• السلوك الطبيعي للطفل

يعتمد السلوك الطبيعي عند الطفل على عمره وشخصيته ونموه البدني والعاطفي، وقد يكون سلوكه مشكلة إذا كان لا يتوافق مع توقعات الأسرة أو إذا كان مزعجًا، وعادة ما يتم تحديد السلوك الطبيعي أو "الجيد" من خلال ما إذا كان مناسبًا اجتماعيًا وثقافيًا وتنمويًا أم لا.

• ما الذي يمكن فعله لتغيير سلوك الطفل؟

يميل الأطفال إلى مواصلة السلوك عندما يكافئون ويوقفونه عندما يتم تجاهله؛ لذلك فإن الاتساق في رد فعل الآباء تجاه سلوك ما مهم، وذلك لأن مكافأة ومعاقبة نفس السلوك في أوقات مختلفة يربك الطفل.

• كيف تستخدم طريقة المهلة؟

في البداية يجب معرفة السلوكيات التي تؤدي إلى انتهاء وقت نوبات الغضب أو السلوك العدواني، وذلك عن طريق اختيار مكان غير ممتع للطفل، مثل كرسي أو ركن، وعندما يحدث السلوك غير المقبول، اخبر الطفل بذلك وحذره بأنك ستضعه في مكان العقاب إذا لم يتوقف.

• كيف تُشجع على سلوك جديد مرغوب فيه؟

تتمثل إحدى طرق تشجيع السلوك الجيد في استخدام نظام المكافآت، حيث يعمل هذا بشكل أفضل مع الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن سنتين، وقد يستغرق الأمر ما يصل إلى شهرين للعمل، لذلك يجب التحلي بالصبر.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك