الغرف التجارية: توجه قوي نحو دعم العلاقات الاقتصادية مع إسبانيا - بوابة الشروق
الإثنين 24 يناير 2022 5:18 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


الغرف التجارية: توجه قوي نحو دعم العلاقات الاقتصادية مع إسبانيا

هديل هلال
نشر في: الأربعاء 1 ديسمبر 2021 - 7:53 م | آخر تحديث: الأربعاء 1 ديسمبر 2021 - 7:53 م

قال الدكتور علاء عز، أمين عام اتحاد الغرف التجارية، إن زيارة رئيس الحكومة الإسباني، الذي يرافقه وفد رفيع المستوى وعدد من ممثلي الشركات الإسبانية، لم تكن بروتوكولية، مشيرًا إلى أن الزيارة تستهدف تحقيق توجه قوي نحو دعم العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحياة اليوم»، الذي يقدمه الإعلامي محمد شردي عبر فضائية «الحياة»، مساء الأربعاء، أن الجانبين عقدا لقاءات أمس الثلاثاء حتى الثانية صباح اليوم، مشيرًا إلى عقد لقاءات أخرى منذ الـ7 صباحًا أعقبها انطلاق منتدى الأعمال المصري الإسباني.

وأشار إلى أن إطار خطة العمل بين الجانبين تركز على 5 محاور، موضحًا أن المحور الأول مرتبط بتفعيل العلاقات بين المصانع الإسبانية والمصانع المصرية القائمة؛ لتصدير المنتج المشترك إلى مناطق التجارة الحرة لمصر والتي تستهدف 3 مليارات مستهلك.

وأوضح أمين عام اتحاد الغرف التجارية، أن المحور الأول مرتبط بالصناعات المغذية كمكونات السيارات والصناعات الجلدية، إضافة إلى كل الصناعات الداعمة للبنية التحتية والطاقة كالرياح والبترول والغاز والفرص المتميزة فيها.

وذكر أن المحور الثاني مرتبط بالنقل واللوجستيات، والثالث يتعلق بالطاقة بنوعيها سواء متجددة أو تقليدية كالبترول والغاز، قائلًا إن الرابع يرتبط بمشروعات الزراعة وخاصة المزارع السمكية.

ولفت إلى أن الشق الأخير مرتبط بالبنية التحتية والتعاون بين الشركات المصرية المتواجدة في إفريقيا والوطن العربي مع الشركات الإسبانية لإقامة مشروعات حديدة وإعادة إعمار دول الجوار، معلنًا التوافق مع رئيس الوزراء على قدوم وفود متخصصة في تلك القطاعات لتعزيز الشراكة بين البلدين.

وألقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء كلمة، اليوم الأربعاء، خلال افتتاح مُنتدى الأعمال المصري الإسباني، بحضور رئيس الحكومة الإسباني، الذي يرافقه وفد رفيع المستوى، وعدد من ممثلي الشركات الإسبانية.

ورحب رئيس الوزراء بالاتفاق مع رئيس حكومة إسبانيا على تجديد بروتوكول التعاون المالي بين حكومتي البلدين بقيمة نحو 400 مليون يورو، والذي سيكون له أبلغ الأثر في إعطاء دفعة قوية للشركات الإسبانية الكبرى لتطوير شراكاتها المتميزة مع مصر لآفاق جديدة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك