الكنائس الأرثوذكسية تعيد الحجز المسبق للقداسات وتشدد إجراءات مواجهة كورونا - بوابة الشروق
الأربعاء 8 ديسمبر 2021 12:12 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


الكنائس الأرثوذكسية تعيد الحجز المسبق للقداسات وتشدد إجراءات مواجهة كورونا

كنيسة العذراء بالاسكندرية
كنيسة العذراء بالاسكندرية
كتب - أحمد بدراوي:
نشر في: الجمعة 3 سبتمبر 2021 - 2:03 م | آخر تحديث: الجمعة 3 سبتمبر 2021 - 2:03 م
اتخذت عدة كنائس في إقليم "القاهرة الكبرى" والمحافظات عدة قرارات احترازية في الساعات الماضية لمواجهة الموجة الرابعة من فيروس كورونا، بعد تزايد الإصابات مرة أخرى.

وعلقت كنائس عين شمس والمطرية وحلمية الزيتون، القداسات ومدارس التربية الكنسية وجميع الأنشطة وقاعات العزاء، حسب قرار أصدره الأسقف العام لكنائس عين شمس والمطرية وحلمية الزيتون الأنبا ألسيوس.

ودخل القرار حيز التنفيذ أمس الجمعة ولمدة أسبوعين حتى 17 سبتمبر الجاري، مفسرة القرار بأنه نتيجة لزيادة الإصابات في محيط كنيسة السيدة مريم العذراء والقديس يوحنا المعمدان بعين شمس الغربية.

وقررت مطرانية شبرا الخيمة، عودة نظام الحجز المسبق لمشاركة المصلين في القداسات، وبنسبة 50 % من سعة كل كنيسة، بحيث لا تزيد عظة القداس عن 15 دقيقة، مع السماح بمشاركة 40 فرد فقط في صلوات الإكليل والجناز، حسب قرار جاء بالإجماع بعد اجتماع لجنة إدارة الأزمات التابعة للمطرانية لدراسة الوضع الصحي الخاص بالموجة الرابعة من فيروس كورونا.

كما قررت المطرانية أن يمارس المرضى طقس التناول في منازلهم، فيما أغلقت المطرانية قاعات وسرادقات العزاء وأوقفت الرحلات والمؤتمرات خارج كنائس المطرانية مع استمرارها داخل الكنائس.

وأعادت المطرانية توزيع خدمة مدارس الأحد "التربية الكنسية" على أيام الجُمع، بحيث يُسمح لكل مرحلة دراسية بإقامة الخدمة الخاصة بالتربية الكنسية الخاصة بها مرة كل شهر.

وقال وكيل عام كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس فى الإسكندرية القمص إبرام ايميل لـ"الشروق"، إن الوضع حاليًا أن كل الصلوات والأنشطة قائمة مع إتخاذ كل الإجراءات الاحترازية.

ووفق قرارات سابقة منذ دخول كورونا مصر في مارس 2020، فوض البابا مطارنة أو أساقفة إيبارشيات باقي المحافظات - فيما عدا القاهرة والإسكندرية، باتخاذ ما يناسب الوضع الصحي بالإيبارشية، للوقاية من فيروس كورونا.

وبموجب هذا التفويض، استبق رعاة عدة كنائس دخول الموجة الرابعة رسميًا، وأعلنوا عدة إجراءات، حسب بيانات صحفية سابقة.

ففي المنيا، أعلن نهاية أغسطس الجاري، أسقف المنيا الأنبا مكاريوس أن ارتداء الكمامة سيكون شرطًا أساسيًا لدخول الكنيسة بما في ذلك الأطفال، وذلك بعدما أعلنت وزارة الصحة دخول مصر الموجة الرابعة، وبهدف الحفاظ على سلامة المشاركين، وأعلنت مطرانية ملوي وأنصنا والأشمونين بالمنيا، أنه اعتبارًا من غدًا الجمعة سيتم التشديد على الالتزام بنسبة الحضور وهي 25 % فقط من الطاقة الاستيعابية للكنيسة بنظام الحجز المسبق، مع الإلتزام بكافة الإجراءات الاحترازية والتباعد اللازم منعًا لانتشار العدوي، بحد أقصى فرد لكل دكة.

ونبهت المطرانية على أن أي شخص يشعر بأعراض ولو طفيفة فمن الأمانة التزام بيته، فيما أعلن مطران الفيوم الأنبا آبرام عودة العمل بنظام الحجز المسبق لحضور القداسات تليفونيَا، مع تطبيق كل الإجراءات الاحترازية دخل وخارج الكنيسة من ارتداء الكمامة والتواجد على مسافات متباعدة واستخدام الكحول والمطهرات.

واعتذرت الكاتدرائية المرقسية وكنيسة مارجرجس بسبورتنج بالإسكندرية عن استقبال أية رحلات قادمة للزيارة وذلك بسبب زيادة أعداد المصابين بالفيروس.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك