عمرو أديب: الإعلام الغربي يتمتع بحرية أكثر مننا لكن هناك نفوذ ومصالح - بوابة الشروق
الأحد 29 يناير 2023 5:29 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

عمرو أديب: الإعلام الغربي يتمتع بحرية أكثر مننا لكن هناك نفوذ ومصالح

الإعلامي عمرو أديب
الإعلامي عمرو أديب
هديل هلال
نشر في: الأحد 4 ديسمبر 2022 - 10:57 م | آخر تحديث: الأحد 4 ديسمبر 2022 - 10:57 م

قال الإعلامي عمرو أديب، إن منع «تويتر» أكبر منصة رأي عام في العالم، تداول قصة الحاسوب الآلي الخاص بهانتر بايدن، نجل الرئيس الأمريكي جو بايدن، بمثابة «جريمة إعلامية صحفية».

وأضاف خلال تقديمه لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الأحد، أن «الجريمة الإعلامية الصحفية، التي ارتكبتها منصة تويتر، منعت انتشار قصة هامة؛ تؤثر على فرص بايدن بالفوز بالانتخابات»، منوهًا إلى أن الأمر بمثابة تقييد للحرية.

ونوه إلى أن 50% من المعلومات على تويتر خاطئة لكنها تذاع، قائلًا إن الطلبات الواضحة من شخصيات في الحزب الديمقراطي، بعدم إذاعة المعلومات حول القصة، سواء صحيحة أو غير صحيحة، مغاير لمفهوم الحرية.

وتابع: «الإعلام الغربي مش كله كده، ويتمتع بحرية أكتر مننا، ولكن أيضا ليس هناك حرية مطلقة، هناك نفوذ ومصالح، لما أقول لك المصلحة تتدخل في موضوع رئيس جمهورية لأكبر دولة في العالم، لازم تفهم المشكلة».

ولفت إلى تداول تقارير حول احتمالية استقالة بايدن، في نهاية مدته، أو لا يجدد مرة أخرى بسبب تلك الأمور، مختتمًا: «التلاعب والمنع والنفوذ والمافيا موجودة في المنصة العالمية، تويتر هيكذب ويمنع وهيخلي ناس فوق ناس وهيكسب حد ويخسر حد».

وأحدث إيلون ماسك، مالك شركة «تويتر»، ضجة واسعة بعد كشف «رسائل إليكترونية داخلية»، حول ما حصل داخل الشركة، عندما قررت إيقاف قصة صحيفة نيويورك بوست عن جهاز الكمبيوتر المحمول الخاص بهانتر نجل الرئيس الأمريكي، جو بايدن، قبيل انتخابات الرئاسة عام 2020.

ونشر ماسك بعد وقت قصير من تهديده، تغريدة صحفي تظهر رسالة بين مديرين بـ«تويتر» حول طلب حملة بايدن مراجعة التغريدات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك