يحيى الفخراني: رجاء الجداوي كانت واصلة عند الناس كالجدة والأم - بوابة الشروق
الأربعاء 12 أغسطس 2020 2:05 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

يحيى الفخراني: رجاء الجداوي كانت واصلة عند الناس كالجدة والأم

يحيى الفخراني
يحيى الفخراني
هديل هلال
نشر في: الإثنين 6 يوليه 2020 - 12:58 ص | آخر تحديث: الإثنين 6 يوليه 2020 - 12:58 ص

نعى الفنان يحيى الفخراني، الفنانة رجاء الجداوي التي وافتها المنية، أمس الأحد، إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد، قائلًا: «الله يرحمها ويحسن إليها ويجعل مثواها الجنة».

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية»، المذاع عبر فضائية «MBC مصر»، مساء أمس الأحد، أنه تلقى كمًا هائلًا من الرسائل والاتصالات من أقاربه ومن أرقام هواتف لا يعرفها لتعزيته، متابعًا: «واصلة عند الناس كالجدة والأم».

واستنكر تعليقات رواد مواقع التواصل الاجتماعي حول علاجها في مستشفى أبو خليفة للعزل، معقبًا: «اتقهرت مش دي بالذات لأن من يعرفها بشكل شخصي ميقولش كده».

وأوضح أنه يعتبر الممثلين جزءًا من أسرته، بدءًا من مسيرته كفنان، مستطردًا: «كنت متخيل إنه مش ممكن حد يتنمر على فنان يحبه، لإنه يعيش جواك وبيدخل بيتك».

ولفت إلى أنه أوصى أولاده بعد واقعة «الجداوي» بعدم العلاج على نفقة الدولة إذا تعرض لوعكة صحية، مضيفًا: «قولتلهم لو تعبت وهتكلف ملايين متاخدوش من الدولة حاجة».

وشُيعت ظهر الأحد، جنازة الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي، والتي وافتها المنية في الساعات الأولى من صباح أمس عن عمر ناهز الـ82 عامًا، بمستشفى أبو خليفة للعزل الطبي بالإسماعيلية بالعناية المركزة، عقب تدهور حالتها الصحية إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19».

وتلقت «الجداوي» العلاج من فيروس كورونا بمستشفى أبوخليفة للعزل الطبي بالإسماعيلية منذ أكثر من شهر وأجريت لها ثلاث مسحات أكدت استمرار إيجابية الإصابة بالفيروس، وحصلت على جرعة بلازما دم المتعافين من الفيروس مقسمة على حقنتين.

ونُقلت إلى العناية المركزة في الثاني من يونيو الماضي، بعد تعرضها لضيق في التنفس وانخفاض نسبة الأكسجين في الدم.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك