مطالبات بتطوير منطقة سرابيط الخادم الفرعونية بجنوب سيناء - بوابة الشروق
السبت 19 أكتوبر 2019 7:34 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

مطالبات بتطوير منطقة سرابيط الخادم الفرعونية بجنوب سيناء

رضا الحصري
نشر فى : الأحد 6 أكتوبر 2019 - 1:10 م | آخر تحديث : الأحد 6 أكتوبر 2019 - 1:10 م

تعد منطقة سرابيط الخادم بمدينة أبوزنيمة أهم المنطقة الآثارية بمحافظة جنوب سيناء، لكونها تضم أهم أثر فرعوني في سيناء، وهو معبد حتحور الذي تم تشييده في زمن الدولة الوسطى قبل أكثر من 4000 عام، إضافة إلى مغارات الفيروز التي تنتشر حول المعبد، مع كون المنطقة مقصدا سياحيا هاما إلا أنها تحتاج إلى تنمية وتعاني من إهمال شديد.

وتمتلك المنطقة عددا من المعالم البارزة في مقدمتها معبد حتحور مشيد من نوع غير جيد من الحجر الرملي النوبي، والذي تأثر كثيرا بعوامل التجوية كالحرارة والرطوبة وأشعة الشمس ويحتاج تطوير وترميم لإنقاذه.

وقال اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، إنه قام بدعوة الدكتور خالد العناني، وزير الآثار، لزيارة منطقة سرابيط الخادم التابعة لمدينة أبو زنيمة، لمتابعة ومعاينة الموقف على أرض الواقع خطة تطوير المنطقة ورفع كفاءتها، كما وافق وزير الآثار على استضافة البعثات الأجنبية في مركز تدريب جنوب سيناء والبحر الأحمر التابع لوزارة الآثار ورفع كفاءة الغرف به.

وقال المحافظ إن "وزارة الآثار بصدد تطوير المنطقة بالفعل، ويوجد تنسيق دائم بين المحافظة ووزارة الآثار لتطوير المنطقة، خاصة وأن القطاع السياحي بجنوب سيناء يشهد تحسن ملحوظ، ونسعى لتعدد المقاصد السياحية بالمحافظة لجذب أكبر عدد من السائحين".

وأكد يوسف بركات، أحد سكان منطقة سرابيط الخادم ويعمل دليل ومرشد سياحي بها أن منطقة سرابيط الخادم تعد منطقة سياحية من الدرجة الأولى، ويأتي إليها العديد من الأفواج السياحية من هواة العيش وسط الطبيعة البدوية ومحبو المغامرة ودارسي الآثار المصرية القديمة، ولكن عقب ثورة يناير تعاني المنطقة من تراجع السياحة، مما أثر سلبيا على سكان المنطقة الذين يعيشون في الأساس علي دخل السياحة.

وطالب يوسف في تصريحات لـ"الشروق"، المسئولين بوضع خطة عاجة لترميم معبد حتحور وتطوير المنطقة بالكمال، وإدراجها ضمن البرامج السياحية للسائحين الوافدين لجنوب سيناء.

وقال إسلام نبيل رئيس مكتب هيئة تنشيط السياحة بجنوب سيناء، إن الجانب الغربي من سيناء يضم أكثر المعالم الأثارية ندرة والتي تركها المصريون القدامى في شبه الجزيرة، ومنها معبد سرابيط الخادم والذي يقع في المنطقة الجبلية الصخرية التي تعد موطن مناجم الفيروز قديما، وتضم أحجار جميلة كانت تستخدم في صناعة الحلي والجواهر والدهان الأزرق.

وأكد أن المنطقة تزخر بالمناجم والنقوش التي تركها القدماء المصريين على الجدران بما فيها صور السفن التي نقلت الأحجار إلى وادي النيل، ويوجد آلاف السائحين من عشاق الآثار الفرعونية المصرية، إضافة إلى عشق المغامرة داخل الصحراء ومنطقة سرابيط الخادم تجمع بين الاثنين حيث يستطيع السائح أن يستمتع برحلة سفاري وأيضا يستفيد ثقافيا من الحضارة المصرية.

وأكد على تطوير منطقة سرابيط الخادم وإدراجها ضم البرامج السياحية بجنوب سيناء، سوف يعود بالنفع للقطاع السياحي بالمحافظة إضافة إلى النفع الذي يعود على سكان تلك المنطقة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك