استطلاع: الأمريكيون يثقون في حكام الولايات أكثر من ترامب في التعامل مع كورونا - بوابة الشروق
الأربعاء 5 أغسطس 2020 9:39 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

استطلاع: الأمريكيون يثقون في حكام الولايات أكثر من ترامب في التعامل مع كورونا

الشيماء أحمد فاروق
نشر في: الأربعاء 8 يوليه 2020 - 12:34 م | آخر تحديث: الأربعاء 8 يوليه 2020 - 12:34 م

ذكر استطلاع أجراه "إن بي سي نيوز سيرفاي ويكلي تراكنج"، أن الأمريكيين لديهم ثقة أكبر بكثير في حكام ولاياتهم، مقارنة بالرئيس دونالد ترامب في الشأن الخاص بالتعامل مع إجراءات العودة والتعايش مع فيروس كورونا.

ويوافق 43% من المجيبين على أسلوب تعامل ترامب مع الوباء، بينما يرفض 55%، هذا بالمقارنة مع 60% من الأمريكيين الذين يقولون إنهم يوافقون على كيفية تعامل حكامهم مع الوضع و37% فقط قالوا إنهم لا يوافقون، وفق ما ذكره موقع "إن بي سي نيوز" الأمريكي.

ويقول 7 من أصل 10 أمريكيين، في الاستطلاع، إنهم يثقون في حكام ولاياتهم عن الرئيس ترامب، لأنهم لديهم فهم ومقدرة على أخذ قرار العودة للحياة الطبيعية وفتح الأعمال في منطقتهم.

بينما كان 25 % يثقون في ترامب وقرارته بشأن إجراءات كورونا عن حكام ولاياتهم، حتى بين الجمهوريين.

وتأتي البيانات من الدفعة الأولى من استطلاع أسبوعي للتتبع عبر الإنترنت حول القضايا الاجتماعية والاقتصادية التي سيتم إصدارها خلال الأشهر القادمة.

ووفقًا لتحليل إن بي سي نيوز، فقد سُجل أكثر من 2.9 مليون حالة من كوفيد -19 وأكثر من 131.000 حالة وفاة في الولايات المتحدة إلى الفيروس.

مع استمرار ارتفاع عدد الحالات والوفيات منذ الربيع، استنكر ترامب زيادة الأعداد، وقال إنها أقل من ذلك، وألقى باللوم على زيادة الاختبارات، في حين أنه كان بطيئًا في دعم إجراءات مثل ارتداء القناع/ الكمامة وتقنيات التباعد الاجتماعي الأخرى، فإن توقعاته في أن يختفي الفيروس لا تتماشى مع مخاوف الأمريكيين من موجة ثانية.

وقال 79% من الأمريكيين إنهم إما قلقون جدًا أو إلى حد ما من الموجة الثانية، وأفاد بأن 62 % من الجمهوريين بالقلق، و83% من الديمقراطيين أعربوا نفس الشيء.

يذكر أن ترامب لم يرتدي قناع وجه أمام الكاميرات منذ أن قدمت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إرشادات جديدة في أبريل لتشجيع الأمريكيين على ارتداء الكمامات، وفق ما ذكرته شبكة "سي إن إن" في تقرير لها.

ومع بدء الولايات في إعادة فتح الأعمال التجارية في الأشهر الأخيرة، سعى ترامب إلى تعزيز إعادة فتح البلاد ووضع إطار للعودة إلى طبيعته باعتباره ضرورة اقتصادية.

وقال 63% من الأمريكيين إنهم يخشون أن تفتح الشركات بسرعة كبيرة، بينما قال الثلث فقط إن الشركات تعيد فتح ببطء شديد، و يعتقد 37% فقط من الجمهوريين أن الشركات تفتح بسرعة كبيرة، في حين 61% رؤوا أن إعادة الفتح كانت بطيئة للغاية.

وعلى الرغم من أن المزيد من الأعمال التجارية مفتوحة، إلا أن معظم الأمريكيين لم يذهبوا إلى الشركات التي أعيد فتحها حديثًا، وعندما سُئلوا عن سبب تركهم منازلهم خلال يومهم، قال 16 % إنهم تناولوا الطعام في الحانات أو المطاعم.

وقال 22% إنهم غادروا المنزل لممارسة الرياضة، و44% ذهبوا إلى التنزه أو للحصول على الهواء النقي، و55% تركوا منازلهم لشراء البقالة.

وبينما خففت قيود التجمع الجماعي في معظم الولايات، أفاد 27% من الأمريكيين أنهم غادروا منازلهم لزيارة الأصدقاء أو العائلة.

تم إجراء الاستطلاع في الفترة من 29 يونيو إلى 5 يوليو 2020، من بين عينة أمريكية تضم 44.557 ألف بالغً في الولايات المتحدة.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك