وزيرة الهجرة: حريصون على دمج المصريين بالخارج في خطط الدولة للتنمية - بوابة الشروق
الأربعاء 30 سبتمبر 2020 4:20 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

تنصح الأهلي بالتعاقد مع؟


وزيرة الهجرة: حريصون على دمج المصريين بالخارج في خطط الدولة للتنمية

أحمد كساب:
نشر في: الأربعاء 12 أغسطس 2020 - 12:26 م | آخر تحديث: الأربعاء 12 أغسطس 2020 - 12:26 م

شاركت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، أمس، في ندوة موسع نظمها مركز الشرق الأوسط للتنمية MEDC التابع لجمعية رجال الأعمال بالإسكندرية، تحت شعار "الأمل الآن" بمشاركة عدد من رجال الأعمال المصريين بالداخل والخارج لبحث تعزيز التعاون المشترك خلال المرحلة المقبلة.
وقالت مكرم، إن اجتماع "الأمل الآن" يتسم مضمونه بفتح آفاق من الأمل والترحيب بالغد، بعد ما عاناه العالم من حالة يأس نتيجة تداعيات انتشار فيروس كورونا، وتعد فرصة لبحث سبل التعاون المشترك وتفعيل لدور مؤسسات المجتمع المدني في الشراكة مع الدولة لعبور هذه المرحلة الهامة.
واستعرضت مكرم، جهود الوزارة في عدد من الملفات كان منها تنظيم مؤتمر "إحياء الجذور" للجاليات الأجنبية التي عاشت في مصر لفترات ومنها الجاليات اليونانية والقبرصية وكذلك الأرمنية وتكريم هذه الجاليات خاصة في الإسكندرية.
ونوهت مكرم إلى اهتمام الدولة بكافة شرائح المصريين بالخارج وعلى رأسها الجيلين الثاني والثالث من أبناء المصريين بالخارج ونحرص دائما في وزارة الهجرة على تعظيم ربطهم بمصر من خلال الملتقيات التي تنظمها الوزارة لهذه الشريحة ووصل عدد الملتقيات ل 20 ملتقى، بالإضافة لعقد لقاءات مستمرة معهم في مختلف زياراتها الخارجية.
وأكدت على ضرورة الاهتمام بالأجيال الصاعدة، ويمثل في جزء رئيسي منه حماية هذه الأجيال من أي محاولات استقطاب تحدث في المجتمعات التي يعيشون فيها، ويأتي دورنا في تحصين أبنائنا بالخارج من مثل هذه الاستقطابات ذات الأفكار المتطرفة والمنحرفة؛ لذلك نعتمد على التوعية المستمرة لهذه الشريحة من خلال ملتقيات الجيلين الثاني والثالث وكذلك معسكرات أبناء المصريين بالخارج من المرحلة العمرية من 6 الي 12 عام، ونركز على مفاهيم الأمن القومي بالشكل الذي يتناسب مع هذه الفئات العمرية.
وأشارت إلى اهتمام الدولة المصرية بالعلماء والخبراء المصريين بالخارج، وتجسَد ذلك من خلال تنظيم خمس نسخ من سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع"، ومازالت الجهود تبذل في سبيل الاستفادة القصوى من علمائنا وخبرائنا بالخارج في المشروعات القومية المختلفة التي تقوم عليها الدولة في المرحلة الحالية، وشهدت الفترات السابقة تعاونا مثمرا بين علمائنا بالخارج وعدد من الوزارات المعنية بهذه المشروعات من بينها وزارة الإنتاج الحربي مؤكدة أن علماء مصر بالخارج جزء أصيل من بناء هذا الوطن.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك