الجالية المصرية في واشنطن تحتشد أمام البيت الأبيض دعمًا لمصر فى مفاوضات سد النهضة - بوابة الشروق
السبت 28 نوفمبر 2020 6:31 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

الجالية المصرية في واشنطن تحتشد أمام البيت الأبيض دعمًا لمصر فى مفاوضات سد النهضة

كتب_ أحمد كساب:
نشر في: الأحد 15 مارس 2020 - 7:53 م | آخر تحديث: الأحد 15 مارس 2020 - 7:53 م

الهجرة: نحو 20 ألف من المصريين بالخارج والداخل يشاركون في دعم حق مصر بالتوقيع إليكترونيا

قالت وزارة الهجرة، إنه في إطار دعم المصريين فى الخارج لوطنهم الأم، احتشدت الجالية المصرية بالولايات المتحدة الأمريكية أمام البيت الأبيض؛ حيث توجه عدد من أبناء الجالية المصرية، إلى العاصمة الأمريكية واشنطن؛ لتنظيم وقفة أمام البيت الأبيض؛ لحث للإدارة الأمريكية والبنك الدولي على بذل المزيد من الجهود لحماية حقوق مصر المائية في نهر النيل سد النهضة.

وأضافت الوزارة في بيان، أنه انتقلت الوقفة إلى أمام مقر البنك الدولي، والتي تضمنت وفدًا من المهنيين والأكاديميين المصريين في الولايات المتحدة، الذين قدموا إلى الإدارة الأمريكية، تقييما شاملا لتأثيرات سد النهضة الإثيوبي على مصر.

ونوهت بأنهم أوضحوا خلاله أن مناخ مصر شديد الجفاف (95% منها صحراء)، وتستمد 97% من مياهها من نهر النيل وليست لديها أي مصادر أخرى للمياه، مؤكدين أن نهر النيل هو مسألة حياة ووجود لأكثر من 110 مليون مواطن مصري.

وكانت الجالية قد أطلقت حملة الكترونية للتوقيع على مذكرة لحث الإدارة الأمريكية على بذل المزيد من الجهود لدعم مفاوضات سد النهضة وحماية حقوق مصر المائية في نهر النيل، وصلت إلى نحو 19 ألف مشارك من المصريين بالخارج والداخل، والتي ثمنتها السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة الهجرة وشئون المصريين في الخارج، عبر هذا الرابط:
http://chng.it/wZFxxXVvHW

وأضافت السفيرة نبيلة مكرم أن هذا ليس بغريب على المصريين بالخارج؛ فإن المصري بالخارج لديه روح من الولاء والانتماء لوطنه الأم، مهما مرت سنوات تواجده بالخارج، مشيرة إلى أن المصريين بالخارج لم ولن يتأخروا عن دعم وطنهم والوقوف بجانبه في أصعب الظروف، مقدمة الشكر لكل من شارك في هذه الحملة سواء بالإعداد لها أو المشاركة بها عن طريق توقيعه بالاستمارة الالكترونية.

والجدير بالذكر حرص شباب المصريين بالخارج من أبناء الجيلين الثاني والثالث على المشاركة في الحملة، حيث وقعوا على المذكرة التي تؤكد حق مصر في نهر النيل، لافتة إلى أن آخر وفد شبابي من كندا وأستراليا قد وقعوا على الاستمارة التي تؤيد حقوق مصر المائية، وذلك انطلاقًا من شعورهم بالمسئولية تجاه بلدهم الأم، وهذا ما نستهدفه خلال ملتقيات الشباب التي نعدها بوزارة الهجرة لربطهم بوطنهم الأم.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك