مشروع سويتش ميد التابع للأمم المتحدة يقدم فرصا لتعزيز صناعة المنسوجات في مصر - بوابة الشروق
الخميس 20 يونيو 2024 6:40 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

مشروع سويتش ميد التابع للأمم المتحدة يقدم فرصا لتعزيز صناعة المنسوجات في مصر

مروة محمد
نشر في: الخميس 16 مايو 2024 - 10:01 م | آخر تحديث: الخميس 16 مايو 2024 - 10:01 م

نجحت منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي والدعم المقدم من وزارة التجارة والصناعة ووزارة البيئة المصرية، في إتمام مشروع سويتش ميد-ميد تيست 3 باحتفالية ختامية تكلِل نجاحه.

• خارطة طريق لتعزيز الفرص الدائرية والمستدامة

وتضمنت الاحتفالية تقديم خارطة طريق شاملة تهدف إلى تعزيز الفرص الدائرية والمستدامة ضمن سلسلة القيمة لصناعة المنسوجات في مصر.

جدير بالذكر أنه على مدار الخمسة أعوام السابقة، كان مشروع سويتش ميد-ميد تيست 3 - بتمويل من الاتحاد الأوروبي والذي تم تنفيذه من خلال منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية - أداة فعالة ساهمت في تعزيز ممارسات الاقتصاد الدائري في صناعة المنسوجات والملابس في مصر.

• إعادة توجيه مخلفات المنسوجات للاستفادة منها في الصناعة

وتم تنفيذ مشاريع نموذجية استهدفت إعادة توجيه مخلفات المنسوجات الناتجة عن التصنيع للاستفادة منها في الصناعة، وتقليل المواد الكيماوية الضارة في عمليات الصباغة والتجهيز.

وساهمت المشاريع النموذجية بخطوات كبيرة نحو الاستدامة. من جهته، حرص ماكرو ميجليوريلي، رئيس قطاع التحول للاقتصاد الأخضر والمستدام بمفوضية الاتحاد الأوروبي إلى مصر، على شكر التعاون مع اليونيدو والشركاء المحليين على ما أسماه أحد أبرز مشروعات الاتحاد الأوروبي وأكثرها نجاحًا في مصر وأكّد أهمية التعاون مع الصناعة لتعزيز التبادل التجاري.

ومنذ عام 2019، أثمر مشروع سويتش ميد-ميد تيست 3 في مصر عن تحسين الفرص الدائرية ضمن سلسلة القيمة بقطاع المنسوجات في مصر، حيث أظهرت دراسة مسح المخلفات والتشاور مع المصانع، فرص تثمين المخلفات، ومواجهة التحديات البارزة في هذا المجال.

من جهته، قال الدكتور علي أبو سنة الرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة، إنه من المهم لكل قطاع صناعي أن يخطط لتقليل استهلاك المواد الخام، كما أن كفاءة استخدام الموارد هي إحدى الركائز التي ندعمها لتعزيز الاستدامة والتنافسية في قطاع المنسوجات.

• تحسين إدارة المخلفات

وركًزت المشاريع النموذجية المبتكرة على تحسين إدارة المخلفات عن ممارسات التجميع المخلفات وفرزها وفصلِها في 11 شركة منسوجات، وكذلك انسيابية تداول مخلفات المنسوجات قبل الاستهلاك في سلسلة قيمة إعادة التدوير.

وفي الفترة ما بين يونيو 2023 وأبريل 2024، أثمرت هذه المبادرات عن زيادة سعر ما يزيد عن 2،400 طن من المخلفات.

ويمثل هذا الرقم ما يقرب من 1% من إجمالي مخلفات المنسوجات الناتجة سنويًا عن قطاع المنسوجات في مصر البالغة 212,000 طن. وفضلاً عن ذلك، وفرت تقييمات تقنيات إعادة التدوير الميكانيكية والكيميائية رؤى لإمكانية الاستثمار والتأثير البيئي لإعادة تدوير مخلفات المنسوجات في مصر باستخدام التقنيات المختلفة.

وبالتزامن، تعاونت اليونيدو مع منتجي منسوجات مصريين خاصة شركات الصباغة والتجهيز لاتباع ممارسات كيميائية توفر قدرًا أكبر من الأمان، وذلك بتقديم بدائل مستدامة تحل محل الكيماويات الضارة. وبالشراكة مع مؤسسة ZDHC، نجح المشروع في ترويج أنظمة آمنة لإدارة الكيماويات ما أدى إلى زيادة بنسبة 400% في عدد الشركات المصرية المسجلة في بوابة المؤسسة.

 

 

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك