بسبب كورونا.. صيني يفوز بذهبية ماراثون الجري بالمنازل - بوابة الشروق
الجمعة 10 أبريل 2020 8:07 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

بسبب كورونا.. صيني يفوز بذهبية ماراثون الجري بالمنازل

أدهم السيد
نشر فى : الإثنين 17 فبراير 2020 - 3:44 م | آخر تحديث : الإثنين 17 فبراير 2020 - 3:44 م

قرر عداء صيني للمسافات الطويلة خوض تحديه الخاص غير عابئ بإعاقة الحظر المفروض بسبب انتشار فيروس كورونا، له عن ممارسة رياضته؛ فبدأ سباق ماراثون طويل في شقته الصغيرة متنقلا بين قطع الأثاث لينول الميدالية الذهبية.

وبحسب "فرانس 24" تشجع الحكومة الصينية الشعب على ممارسة الرياضة في منازلهم نظرًا لتعذر ممارستها بالخارج وبنفس الوقت تساهم الرياضة في تعزيز مناعة الشخص من الإصابة.

ويتنافس الصينيون على كم سيرفع أحدهم من قوارير المياه في بيته ومن سيقوم بعدات ضغط أكثر حاملًا ابنه الصغير على ظهره ومن سيصعد سلالم عمارته مرات أكثر.

أما الصيني "بان شانكو" فقد حصد الميدالية الذهبية لماراثون المنازل الذي بادر به، إذ يقول إنه قطع مسافة 66 كيلو مترات في 7 ساعات إلا ثلث داخل شقته، مضيفًا أن الرقم الذي قاله ذا مصداقية وتدعمه البيانات المسجلة على جهاز لقياس المسافة والوقت، ونشر "بان" فيديوهات له على مواقع التواصل وهو يدور حول قطع أثاث بيته.

ويقول بان لـ"فرانس 24" عبر الهاتف من شقته قرب شينجهاي: "في البداية أصابني الأمر بالصداع ولكني اعتدت عليه بعد فترة قصير".

وتابع: "الجري بالنسبة لي كالإدمان فإن أمضيت وقتا لا أركض فيه تصاب قدمي بالحساسية".

ولتحفيز البقية على ممارسة رياضة المنازل صور بان فيديو لنفسه وهو يركض 30 كيلو متر في حمام بيته.

وتطالب الحمكومة الصينية الأبطال الرياضيين بتشجيع العامة على ممارسة الرياضة من منازلهم بينما ذكر منشور على موقع صيني، أن الطاولات والأبواب والكراسي قد تكون أدوات ممتازة للتمارين.

ويقول الخبير الحكومي الصيني شو ونهوا، في مؤتمر صحفي إن على الأطفال الذين أغلقت مدارسهم بسبب المرض، عدم الاكتفاء باللعب على الهواتف والكمبيوتر لأن عليهم عمل أشياء إيجابية كمساعدة والديهم وممارسة الجري والمشي بالمكان والضغط والقيام والجلوس.

وسجل موقع بليبلي الرائج في الصين لمقاطع الفيديو قفزة نوعية بـ50% بنسب مشاهدات الفيديوهات المتعلقة بممارسة الرياضة من 23 يناير حتى 5 فبراير مقارنة بالأسبوعين السابقين لها.

وأما البريطاني صاحب الـ60 عامًا بيتر جاردنر، المقيم في مدينة ديانجون الصينية ذات المناخ المثلج، فقرر نوع أكثر تقليدية من الرياضة إذ تم السماح له يوميا بالخروج نصف ساعة لرواق البرج الذي يسكنه دون الخروج للشارع.

وخلال الوقت المسموح يقوم جاردنر الذي يعمل مديرا بشركة أمريكية بصعود سلالم الطوارئ ونزولها عبر 17 طابقا 3 دورات متتابعة.

ويقول جاردنر الذي سافرت أسرته وتركته مع حيواني خنزير غيني لتسليته، إنه من الصحي ألا يخرج لأنه لا مجال لتناول البيرة ولا لطلب الدليفري، موضحا أنه فقد كيلو إلا ربع من وزنه بنجاح.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك