أمريكا ترحب بالإفراج عن أستاذين «أمريكي وأسترالي» كانا محتجزين بأفغانستان - بوابة الشروق
الإثنين 9 ديسمبر 2019 11:35 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

أمريكا ترحب بالإفراج عن أستاذين «أمريكي وأسترالي» كانا محتجزين بأفغانستان

مايك بومبيو
مايك بومبيو
أ ش أ
نشر فى : الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 - 9:01 م | آخر تحديث : الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 - 9:01 م

قال مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي إن بلاده ترحب بالإفراج عن الأستاذين الجامعيين الأمريكي كيفين كينج والاسترالي تيموثي ويكس اللذين تم إطلاق سراحهما بنجاح هذا الصباح ، مشيرا إلى أنهما في رعاية الجيش الأمريكي.

وأضاف الوزير الأمريكي أن كينج وويكس ذهبا إلى أفغانستان للتدريس في الجامعة الأمريكية هناك ، معتبرين ذلك فرصة للمساعدة في تثقيف الشباب هناك ، وخلال أكثر من ثلاث سنوات من وقوعهما في الأسر ، دفعوا ثمناً باهظاً نظير ما قاما به من عمل ، مؤكدا أن الولايات المتحدة تدين احتجاز المدنيين الأبرياء كرهائن .

وأوضح بومبيو أن حركة طالبان أعلنت أن إطلاق سراح الأستاذين يبدي إشارة نوايا حسنة ترحب بها الولايات المتحدة ، لافتا إلى أن واشنطن ترحب كذلك بقرب إفراج طالبان عن عشرة سجناء أفغان ، وإطلاق سراح الحكومة الأفغانية من 3 سجناء من قبل طالبان ، مؤكدا على أن بلاده تعتبر هذه التطورات علامات تبعث على الأمل في أن الحرب الأفغانية ، التي كانت بمثابة صراعات بشعة وباهظة الثمن على مدى 40 عامًا ، قد تنتهي قريبًا من خلال تسوية سياسية.

ونبه الوزير إلى أن الولايات المتحدة تثني على الرئيس أشرف غني والحكومة الأفغانية لإحراز هذا التقدم في إطار العمل على تعزيز وإصلاح قوات الأمن الأفغانية.

وأشار إلى أنه خلال العامين الماضيين ، قدم الرئيس غني عرضا للحوار مع طالبان دون شروط مسبقة، كما دعا إلى وقف إطلاق النار خلال عطلة عيد الفطر في عام 2018 ، والتي ردت عليها حركة طالبان بالمثل ، وأظهر رد فعل المواطنين بالترحيب بوقف أعمال العنف رغبتهم العميقة في تحقيق السلام في بلادهم.

وشدد على أن الولايات المتحدة تشيد كذلك بالعديد من السياسيين الأفغان الذين وضعوا خلافاتهم السياسية جانباً ولم يستغلوا هذه التطورات لتحقيق مكاسب سياسية شخصية .

ونوه إلى أنه ، وإضافة الحد من أعمال العنف في العاصمة الأفغانية كابول خلال الأيام القليلة الماضية ، فإن تلك التطورات تعطي الأمل في نجاح مفاوضات السلام بين الأفغان ، والتي دائما ما تكون الولايات المتحدة على استعداد لدعمها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك