بعد أن انتشرت حول العالم.. تعرف على نشأة لعبة الجودو - بوابة الشروق
الجمعة 10 أبريل 2020 7:23 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

بعد أن انتشرت حول العالم.. تعرف على نشأة لعبة الجودو

أدهم السيد
نشر فى : الخميس 20 فبراير 2020 - 11:00 م | آخر تحديث : الخميس 20 فبراير 2020 - 11:00 م

بالقرب من حديقة ملاهي طوكيو في مقاطعة بانكيار، حيث تمثال لرجل قوى البنية، جغورو كينو، مؤسس لعبة الجودو، التى جذبت عشاقها حول العالم، انطلقت هذه اللعبة لتلفت حب الرياضيين حول «المعمورة» إليها، فيما يفوت السائح الغريب أن يدخلها إلا إذا حالفه الحظ.

وتتجول قناة فرانس 24 بجولة صغيرة في كودوكان التي أسمتها بقبلة حجاج الجودو حول العالم.

ويحوى المقر المهم إلي جانب مراكز إدارة اللعبة هناك 6 صالات لعب كبيرة منفصلة تحوى 1300 بساط للقتال، ويشرف عليها 150 مدربًا محترفًا لتدريب اللاعبين من اليابان ومن حول العالم، بينما تستضيف تلك الحلبات مباريات في كل وقت.

ويطلق على صالة القتال الخاصة بالجودو اسم دوجو.

والطابق السابع أو الدوجو السابعة هي قدس الأقداس بالنسبة للمكان فهي تحوي 420 بساط قتال بإمكانها أن تستضيف 4 مباريات بآن واحد، بينما توجد بتلك الدوجو مدرجات مشاهدة تكفى 900 متفرج.

وفي الطوابق الأسفل من الكودوكان هناك دوجوهات أصغر من بينها «الدولي، والنساء، والأطفال،والخاص للمباريات المميزة».

وبمجرد دفع 8 دولارات بإمكان أى عاشق للعبة، وإن كان مبتدئًا أن يدخل ويمارس اللعبة مع الأشخاص المحترفين ولكن على من يدخل التقيد بالقواعد الصارمة كارتداء البذلة الزرقاء، وليست البيضاء، وكذلك تقليم أظافر اليدين والقدمين جيدًا قبل الدخول.

ولمن يقرر الإقامة بالكودوكان فعليه الالتزام بنظام غذائي، ونوم صحي طبقًا لقواعد الجودو.

وليس الكودوكان مجرد مكان للتدريب بل هو معبد للجودو فهو يضم بين جدرانه متحفًا للرياضة منذ نشأتها، وهناك المطعم الذي تتزين جدرانه بصور أبطال اللعبة، وكذلك توجد المكتبة التى تشمل 6000 عمل متنوع من مجلدات المعرفة وفلسفة الجودو، وحتى القصص المكتوبة بأسلوب مانجا الياباني.

ويوجد بالمبنى فندق للمتدربين الجدد، حيث تتكلف الإقامة فيه 33 دولارًا لليلة الواحدة، كما تتنوع أشكال الإقامة من غرفة شخص، لغرفة شخصين لعنبر يضم 18 شخصًا، ويتم فتح الفندق خلال موسم التدريبات الذى يبدأ من يناير.

ومن المعروف ضمن القواعد أن المقيمين بالفندق عليهم الاستيقاذ 5.30 صباحًا لممارسة التدريبات، بينما يكون من الغريب معرفة إن ذلك المعقل أو الكودوكان الذي يمتد على 2107 أمتار مربعة ليست مسقط رأس اللعبة بل هي فرعًا جديدًا تم استحداثه عام 1958.

وبدأ كينو مؤسس اللعبة تدريبها عام 1882 بمعبد إشوجي شرق توكيو، إذ كان لديه 9 تلاميذ فقط، و12 بساط قتال.

ونظرًا لتزايد التلاميذ قرر «كينو» نقل مقر اللعبة للمكان الحالي، ومسقط رأس اللعبة الآن هو محصور بين ستوديو لعمل الرسوم المتحركة "أنيماى"، ونقطة للشرطة ومحطة مترو مجاورة، فقط بعض الأنقاض من المعدن تشهد أنه كان يومًا ما مولد لعبة جابت العالم طولًا وعرضًا.

ومن الكودوكان تدار اللعبة فهناك اتحاد الجودو الياباني، بخلاف مقرات إدارية للعبة.

ومن المكان يتم إصدار أحدث قوانين الجودو، ويتم داخله توفير التدريب للمدربين المحترفين، وإلقاء المحاضرات، كما أن الكودوكان تنظم تراتبية الدان للاعبي الجودو إذ تقيم منافسات نصف سنوية يترقي خلالها اللاعبين لتراتبيات أعلى حسب قواعد اللعبة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك