كيف أثرت الضربات الإسرائيلية على إيران في العملات الأجنبية؟ - بوابة الشروق
الأربعاء 22 مايو 2024 6:23 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

كيف أثرت الضربات الإسرائيلية على إيران في العملات الأجنبية؟

 بسنت الشرقاوي
نشر في: السبت 20 أبريل 2024 - 7:25 م | آخر تحديث: السبت 20 أبريل 2024 - 7:25 م

وجهت إسرائيل ضربات جوية على إيران طالت طهران، ردًا على الضربات الإيرانية في العمق الإسرائيلي الأسبوع الماضي، وذلك بعد استهداف إسرائيل القنصلية إيران في سوريا.

*الهجوم الإسرائيلي على إيران يرفع الدولار الأمريكي والين الياباني.. والفرنك السويسري وأسعار الذهب

بصرف النظر عن الدولار الأمريكي والذهب، تشهد العملات الرائدة الأخرى مثل الين الياباني، والفرنك السويسري موجة شراء.

وقال موه سيونج سيم، استراتيجي العملات في بنك سنغافورة، لقناة آسيا الجديدة: "من الواضح أن السوق متوترة"، بحسب موقع إيه بي سي نيوز الأمريكي.

وأوضح سيم، أن المستثمرين حذرون، لأنهم يعلمون أن شيئا سيئا قد حدث، ولكنهم قلقون من خطورة الوضع، متابعا: "أعتقد أن الأسواق في هذه المرحلة في وضع الطيران إلى الأمان، في الوقت الحالي، ما زلنا في موقف نعلم فيه أن شيئًا ما قد حدث، لكننا بحاجة إلى فهم درجة الانتقام".

واستطرد: "المخاوف بشأن عدم معرفة ما يمكن توقعه بعد ذلك هي ما جعل المستثمرين يجدون ملاذًا آمنًا على الدولار الأمريكي والذهب والين الياباني والفرنك السويسري".

*مخاوف الصراع بين إيران وإسرائيل تثير قلق الأسواق

وحطم الدولار الأمريكي جميع العملات المحلية هذا الشهر بعد أن وصل إلى مستوى مرتفع جديد عند 106.27 على مخططات "DXY".

ويأتي الارتفاع المفاجئ في القيمة بعد أن اتجه المستثمرون المؤسسيون العالميون نحو الذهب والدولار الأمريكي بحثًا عن الأمان المالي.

فيما آثار الصراع بين إيران وإسرائيل قلق الأسواق لأن التصعيد قد يؤدي إلى انهيار أسواق الأسهم، ولذلك بدأ كبار المستثمرين المؤسسيين في نقل أموالهم إلى الدولار الأمريكي وأصول الذهب والين الياباني والفرنك السويسري.

وتجتذب جميع هذه الأصول الأربعة شراء كثيف خوفًا من حدوث انهيار في أسواق الأسهم والسلع.

وتنبع هذه المخاوف بعد أن ارتفعت أسعار النفط الخام لفترة وجيزة فوق مستوى 85 هذا الأسبوع وسط التوترات في الشرق الأوسط.

ويتوقع العديد من الخبراء الماليين أنه إذا تصاعد الصراع بين إيران وإسرائيل، فإن أسعار النفط الخام قد تصل إلى 100 دولار للبرميل، وهذا يمنح الدولار الأمريكي ميزة إضافية إلى جانب الذهب، حيث يعتبران استثمارين آمنين أثناء التصحيحات غير المتوقعة في السوق.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك