سلطات الحياة البرية في بوتسوانا تسعى لمعرفة السبب وراء نفوق الأفيال - بوابة الشروق
الإثنين 25 مايو 2020 11:02 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

سلطات الحياة البرية في بوتسوانا تسعى لمعرفة السبب وراء نفوق الأفيال

جابورون - د ب أ
نشر فى : الأربعاء 20 مايو 2020 - 9:01 م | آخر تحديث : الأربعاء 20 مايو 2020 - 9:01 م

تسعى سلطات الحياة البرية في بوتسوانا التي تمتلك أكبر عدد من الأفيال في العالم، إلى معرفة السبب وراء نفوق 56 فيلا في شمال غرب البلاد.

ونقلت وكالة أنباء بلومبرج اليوم الأربعاء عن وزارة البيئة قولها في بيان إنه على مدار الأسبوع الماضي جرى العثور على جثث 12 فيلا، إضافة إلى 44 جرى العثور عليها في أسبوع في مارس.

وقالت الوزارة إن الأنياب أزيلت ما يشير إلى أن الأفيال كانت ضحية للصيادين غير القانونيين.

ونفقت الحيوانات في منطقتي سيرونجا وأريتشا وهناك عمليات مراقبة جارية لتعقب أي ضحايا أخرى.

وقال ديماكاتسو نتشيبا وهو المدير الإقليمي للرعاية بالحياة البرية: "نتائج فحص العينات سوف يظهر بحلول الجمعة.. والغرض من الاختبارات هو للجمرة الخبيثة أولا وإذا تم استبعادها فسوف نرسل العينات إلى معامل في جنوب افريقيا لمزيد من الاختبارات".

وأصبحت الأفيال قضية سياسية في الدولة الواقعة بجنوب القارة الأفريقية، فيما رفع الرئيس موجويتسي ماسيسي العام الماضي حظر الصيد قائلا إنه يجب فعل المزيد لمنع الأفيال البالغ عددها أكثر من 135 ألف في البلاد من إتلاف المحاصيل ودهس القرويين من وقت لآخر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك