كرم جبر: مواقع التواصل شوهت قضية فتاة المول وتاجرت بالضحية - بوابة الشروق
الجمعة 22 أكتوبر 2021 5:50 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مقترح التبرع بالأعضاء بعد الوفاة؟

كرم جبر: مواقع التواصل شوهت قضية فتاة المول وتاجرت بالضحية

هديل هلال
نشر في: الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 10:22 م | آخر تحديث: الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 10:22 م
قال الكاتب الصحفي كرم جبر، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن محددات الكود الإعلامي الخاص بقضايا الانتحار تستهدف تقديس الحق في الحياة وعدم التهويل من تلك القضايا والتعامل مع المتنحر على أنه مريض نفسي يحتاج لرعاية واحتواء وعلاج.

وأضاف جبر، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسؤوليتي»، الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الاثنين، أن الغرض من الكود ألا تهلل وسائل الإعلام وتسرف في نشر وبث فيديوهات الانتحار وإضفاء نوع من الشجاعة والبطولة على شخصية المنتحر، أو الادعاء بأن المنتحر يأس من الحياة وأن المجتمع يدفع الناس للانتحار.

وأكد أن الأمور السابقة دعاية كاذبة وعكس الحقيقة، لافتًا إلى أن الكود يستهدف أولا وأخيرا حماية الأسر والنشء الجديد واحترام الرأي العام، وخاصة أن الإسراف في التعرض لموضوع الانتحار يسبب ألمًا مزدوجًا للفقيد والأسرة.

وأشار رئيس الأعلى للإعلام ، إلى أن المطلوب هو تحصين وسائل الإعلام من التورط في تلك القضايا المرتبطة بالانتحار، متقدمًا بالعزاء إلى أسرة «فتاة المول» والتي انتحرت يوم الخميس الماضي.

ونوه إلى أن مواقع التواصل الاجتماعي شوهت القضية وتاجرت بالضحية وزايدت على مشاعر الناس، معقبًا: «الإخوان قالوا إن الشباب يئسوا من الحياة ولجأوا إلى هذا الطريق، وهي جماعة تحاول النفاذ إلى الخراب ولو من خرم إبرة وتعكر صفو المجتمع».

ولفت إلى أن النشر في قضايا الانتحار يجب أن يكون في حدود الواقعة دون تهويل أو تهوين، مضيفًا أن الكود المطروح من المجلس للحوار سيتم اعتماده خلال أسبوعين ونشره في الجريدة الرسمية؛ لحماية المجتمع والنشء والشباب والأسرة المصرية.




قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك