عضو المصرية لأمراض القلب: ارتفاع ضغط الدم يصيب نحو 40% من سكان العالم.. ومصر بين أعلى 10 دول - بوابة الشروق
الأربعاء 6 يوليه 2022 11:43 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد عودة كيروش مديرا فنيا لمنتخب مصر؟

عضو المصرية لأمراض القلب: ارتفاع ضغط الدم يصيب نحو 40% من سكان العالم.. ومصر بين أعلى 10 دول

منى زيدان
نشر في: السبت 21 مايو 2022 - 3:14 م | آخر تحديث: السبت 21 مايو 2022 - 3:14 م

• المضاعفات تشمل نزيفا في المخ وتضخم عضلة القلب والفشل الكلوي
قال الدكتور حمزة قابيل، أستاذ أمراض القلب بكلية الطب وعضو مجلس إدارة الجمعية المصرية لأمراض القلب، إن ارتفاع ضغط الدم يصيب نحو 40% من سكان العالم، لافتا إلى أن مصر تأتي بين أعلى 10 دول في العالم في معدلات الإصابة بالمرض.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته إحدى شركات الأدوية؛ للإعلان عن عقار جديد لارتفاع ضغط الدم.

وكشف قابيل عن أن 8% فقط من هؤلاء المرضى يتناولون الأدوية بشكل منتظم يمكن من السيطرة على المرض وتجنب مضاعفاته، موضحا أن معظم الإرشادات الدولية تتفق على أن ضغط الدم الطبيعى 130/80، ويجب ألا يزيد على 140 /90.

وأشاد بإدراج مرض ارتفاع ضغط الدم ضمن المبادرة الرئاسية للكشف عن الأمراض غير المعدية تحت شعار "100 مليون صحة"، مما ساعد في اكتشاف عدد أكبر من الحالات وتقديم العلاج المناسب لهم.

وأشار إلى وجود نوعين من ارتفاع ضغط الدم، هما ارتفاع ضغط الدم الأولي الذي يصيب 95% من الحالات، وارتفاع ضغط الدم الثانوي، الذي غالبا ما يظهر في السن الأصغر وهو مرتبط بمسببات وأمراض أخرى، مثل العيوب الخلقية فى القلب، وتناول الأدوية مثل أنواع معينة من حبوب منع الحمل وتناول المسكنات بدون حاجة أو دون وصفة طبية، ويمكن السيطرة على هذا النوع وعلاج المسببات.

وحذر من إهمال العلاج والمتابعة المستمرة لمريض ضغط الدم المرتفع، مما قد يعرض المريض للكثير من المضاعفات الأكثر خطورة، التي قد تودي بحياته، مثل نزيف في المخ وتضخم عضلة القلب الوظيفي والفشل الكلوي.

وأكد أن علاج ضغط الدم المرتفع غالبا لا يكون بنوع واحد من الأدوية، وتأتي الأدوية التي تحتوي على مواد فعالة (بيريندوبريل وأملوديبين وإنداباميد) مثل تأتي في مقدمة الإرشادات العالمية للسيطرة على ضغط الدم المرتفع، حيث تحتوي على 3 مواد تعمل كل منهما بآلية مختلفة لضبط ضغط الدم.

وقدم مجموعة من النصائح لمريض ضغط الدم المرتفع، ومنها إجراء الفحوصات الدورية وتعديل نمط الحياة وممارسة الرياضة، وتناول الخضروات والفواكه وتقليل الملح في الطعام وكذلك تقليل شرب القهوة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك