التموين: احتياطي القمح يصل إلى 6.5 شهر.. ولا زيادة في أسعار اللحوم - بوابة الشروق
الأحد 25 يوليه 2021 3:49 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

التموين: احتياطي القمح يصل إلى 6.5 شهر.. ولا زيادة في أسعار اللحوم

علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية
علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية
أمل محمود
نشر في: الثلاثاء 22 يونيو 2021 - 10:36 م | آخر تحديث: الثلاثاء 22 يونيو 2021 - 10:36 م

قال الدكتور علي مصيلحي، وزير التموين، إن اجتماع اليوم مع الرئيس السيسي تطرق للاطمئنان على كل ما يخص المواطن، مشيرًا إلى عرضه لما تم خلال موسم القمح من إنتاج والذي بلغ نحو 3 ملايين و600 ألف طن.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «يحدث في مصر» الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر عبر فضائية «mbcمصر»، مساء الثلاثاء، أنه تم تحقيق احتياطي استراتيجي من القمح يكفي لمدو 6.5 شهر ، موضحًا أن ذلك يساهم في توفير السلع وعدم ارتفاع أسعارها في الأسواق.

وأوضح أن مصر لديها مخزون استراتيجي من الزيت يكفي لمدة 5.7 شهر، مشيرًا إلى أهمية المخزون الاستراتيجي في عدم ارتفاع الأسعار خلال موسم رمضان، وذلك في ظل زيادة أسعار الزيوت عالميًا.

وذكر أن الاحتياطي الاستراتيجي للسكر يكفي لمدو 6.3 شهر، لافتًا إلى عدم ارتفاع أسعار اللحوم الطازجة خلال موسم عيد الأضحى؛ نظرًا للعقود الممتدة لعامين مع الجانب السوداني.

وأشار إلى أن سعر الكيلو من اللحوم السوادنية يصل إلى 85 جنيهًا، و64 جنيهًا للمجمدة، 37 جنيهًا للدواجن، ذاكرًا أن الرئيس وافق خلال اجتماع اليوم على ميكنة وتطوير منظومة الصوامع بجنوب الوادي وتوشكى والتي يصل عددها إلى 150 صومعة.

وأشار إلى تحويل 325 مخبز للعمل الغاز الطبيعي بدلًا من السولار، ما يوفر العملة الصعبة؛ نظرًا لتوافز الغاز الطبيعي، مضيفًا أن ميكنة الصوامع وربطها بشبكة فايبر سيتيح متابعة المخزون بها من خلال غرفة عمليات بالوزارة.

وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، بتطوير وميكنة منظومة الصوامع والمخازن الاستراتيجية للمواد التموينية على مستوى الجمهورية، وذلك في السياق العام للحوكمة والتحول الرقمي الذي تنتهجه الدولة حالياً، وبالتكامل مع التطوير الجاري لقرى الريف المصري، بما يسمح بتسهيل تخزين السلع الاستراتيجية، مع انتقاء أفضل المواقع لتلك الصوامع من حيث قربها من الطرق والمحاور ومنافذ التوزيع، وسهولة نفاذها إلى مجموعة الموانئ الجديدة وكافة عناصر ومنشآت البنية التحتية الحديثة التي باتت تتمتع بها مصر في هذا المجال على امتداد رقعة الجمهورية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك