فشل زعيم المعارضة الإيطالية ماتيو سالفيني في تحقيق الفوز بتوسكانا - بوابة الشروق
الخميس 29 أكتوبر 2020 6:36 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

فشل زعيم المعارضة الإيطالية ماتيو سالفيني في تحقيق الفوز بتوسكانا

ماتيو سالفيني
ماتيو سالفيني
د ب أ
نشر في: الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 12:17 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 12:17 ص

أظهرت النتائج شبه النهائية للانتخابات الإقليمية في إيطاليا، اليوم الاثنين، أن مرشح زعيم حزب الرابطة اليميني المتطرف ماتيو سالفيني في إقليم توسكانا الإيطالي فشل في تحقيق الفوز في الإقليم الذي يمثل الجائزة الكبرى في تلك الانتخابات.

وشهدت سبعة من مناطق البلاد العشرين انتخابات رؤساء البلديات، ولكن الأنظار كانت تركز على توسكانا، معقل يساري تاريخي حيث كان من الممكن أن يؤدي فوز رابطة الشمال التي ينتمي إليها سالفيني إلى زلزال سياسي بسيط.

ووفقًا لمعهد الأبحاث الإيطالي (إس دبليو جي)، فاز مرشح يسار الوسط في توسكانا أوجينيو جياني بنسبة 48 في المئة من الأصوات مقابل 40 في المئة لسوزانا سيكاردي من الرابطة.

واستندت التوقعات، وفقًا لقناة التليفزيون الإيطالي العامة "راي"، إلى حسابات بعد فرز الأصوات في أكثر من 70 في المئة من مراكز الاقتراع، وأعطت جياني هامشاً أكبر من المتوقع للفوز.

وكانت الهزيمة في توسكانا من شأنها أن تُلقي بالحزب الديمقراطي في حالة من الاضطراب، وهو المؤيد الرئيسي لحكومة رئيس الوزراء جوزيبي كونتي إلى جانب حركة خمس نجوم المناهضة للمؤسسات.

ومثلت نتيجة توسكانا تكرارًا لما حدث في إميليا رومانيا، وهي معقل يساري آخر فشلت الرابطة في انتزاعه من الحزب الديمقراطي في يناير.

وفي الوقت نفسه، صوت نحو 69.6 في المئة من الإيطاليين بـ"نعم" في استفتاء دستوري على خفض عدد أعضاء البرلمان الوطني، وفقا لبيانات أكثر من 99 في المئة من مراكز الاقتراع.

ويخفض هذا الإصلاح حجم مجلس النواب من 630 إلى 400 نائباً ومجلس الشيوخ من 315 إلى 200 عضواً.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك