خبير يكشف سبب انبعاث رائحة كريهة من المؤخرة وكيفية التخلص منها - بوابة الشروق
الأحد 25 أكتوبر 2020 1:12 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

خبير يكشف سبب انبعاث رائحة كريهة من المؤخرة وكيفية التخلص منها

سارة النواوي
نشر في: الأربعاء 23 سبتمبر 2020 - 6:58 م | آخر تحديث: الخميس 24 سبتمبر 2020 - 9:20 ص

يعاني الكثير من الأشخاص من انبعاث رائحة كريهة من المؤخرة، ولكن السؤال لماذا يعاني البعض من ذلك؟

يقول إيفان جولدشتاين؛ أخصائي جراحة الشرج، إن المؤخرة تشبه الإبط؛ فكلاهما يصعب وصول الهواء إليه، فضلًا عن تواجد الشعر بهما، ولذا فكل هذه الأشياء مجتمعة مع وجود الغدد الدرقية فيهما تؤثر على الرائحة، لأن المناطق التي لا تتعرض للهواء ينبعث منها رائحة كريهة تختلف عن باقي أجزاء الجسد.

وأضاف "جولدشتاين" أن رائحة المؤخرة تختلف عن الإبط وربما تكون أسوأ منه، ولذا يوصي بالاستحمام باستمرار مع استخدام أدوات العناية بهذه المنطقة، لتجنب رائحتها الكريهة.

وحذر قائلًا: "إذا رغبت في الاستحمام والاعتناء بمؤخرتك، فعليك أن تكون حذرًا بشأن فرك الجلد الميت والخلايا المتراكمة، فضلًا عن انتقاء المنتجات الخاصة بالعناية بها.

وأوضح أن الكثير من الأفراد يستخدمون "اللوشن" أو الزيوت وهو ما يعد ملائما للاستحمام الليلي مع الاستخدام المنتظم لمقشر الجسم، الذي يعمل خلق بيئة جيدة للخلايا الصحية والرائحة الطيبة.

وأشار إلى أنه عليك أن تنتقي الملابس الداخلية بعناية أيضًا، فالملابس القديمة يمكن أن تحبس الرطوبة، وبالتالي تمنع التهوية، التي هي سببًا رئيسيًا في انبعاث الرائحة الكريهة، وبخاصة إذا كنت تتعرق باستمرار.

وقال إن الجفاف مهم، لأن الرطوبة يمكن أن تؤدي إلى تراكم البكتيريا أو الفطريات، والتي لن تكون رائحتها جيدة، ومن ثَم عليك أن تقوم بتغيير الملابس الداخلية باستمرار، لمساعدتك على التنفس بشكل صحي، موضحًا أن الأمر يزداد سوءً خلال فصل الصيف، نظرًا لارتفاع درجة الحرارة والرطوبة وزيادة التعرق.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك