لن أتواطأ مع الإبادة.. القصة الكاملة لجندي أمريكي أحرق نفسه تضامنا مع غزة - بوابة الشروق
الإثنين 22 أبريل 2024 9:32 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

لن أتواطأ مع الإبادة.. القصة الكاملة لجندي أمريكي أحرق نفسه تضامنا مع غزة

بسنت الشرقاوي
نشر في: الإثنين 26 فبراير 2024 - 11:30 م | آخر تحديث: الإثنين 26 فبراير 2024 - 11:30 م
قالت المتحدثة باسم القوات الجوية الأمريكية، روز إم رايلي، اليوم الإثنين، إن ارون بوشنيل الطيار الذي أضرم النار في نفسه أمام السفارة الإسرائيلية في واشنطن احتجاجًا على مقتل مدنيين في غزة، توفي متأثرًا بجراحه ليلة الأحد.

ويبدو أن بوشنيل صور احتجاجه يوم الأحد الماضي، وبثه مباشرة على منصة التواصل الاجتماعي "Twitch".

ولم تتمكن صحيفة نيويورك تايمز، من التأكد من الجهة التي تقف وراء الحساب الذي نشر الفيديو، لكن اللقطات تطابقت مع تفاصيل الحادثة التي نشرتها الشرطة.

* تفاصيل الواقعة

ظهر بوشنيل خلال الفيديو وهو يرتدي الزي العسكري الأمريكي ويقف أمام بوابات السفارة الإسرائيلية في واشنطن.

ويبدو أنه كان يضبط هاتفه في وضع التصوير، ووجه رسالة قائلا: "لن أكون متواطئاً بعد الآن في الإبادة الجماعية فلسطين حرة".

وأضاف: "أنا على وشك المشاركة في عمل احتجاجي متطرف، ولكن مقارنة بما شهده الناس في فلسطين على أيدي مستعمريهم، فهو ليس متطرفًا على الإطلاق".

وسرعان ما سكب بوشنيل على جسده مادة سريعة الاشتعال ثم أضرم النار في نفسه وهو يصرخ "فلسطين حرة" حتى سقط على الأرض.

وأظهر الفيديو ضباط إنفاذ القانون يقتربون من بوشنيل قبل ثوانٍ من اشتعال النيران، ويُسمع أحدهم خارج الكاميرا وهو يقول: "هل يمكنني مساعدتك يا سيدي؟"، فيما تدافع الضباط لأكثر من دقيقة لإخماد النيران.

من جانبه قال فيتو ماجيولو، المتحدث باسم إدارة الإطفاء بالمدينة، إن ضباط الخدمة السرية الأمريكية في السفارة الإسرائيلية كانوا أول المستجيبين لإخماد الحريق.

وأوضح قسم الإطفاء في العاصمة الأمريكية عبر موقع "X" (تويتر سابقًا)، أن المستجيبين الأوائل هرعوا إلى مكان الحادث قبل وقت قصير من الساعة الواحدة بعد الظهر (بالتوقيت المحلي)، بعد استدعاء "رجل اشتعلت فيه النيران أمام السفارة الإسرائيلية.

وعندما وصل رجال الإطفاء وجدوا أن أعضاء الخدمة السرية _الوكالة التي تحمي كبار المسؤولين والبعثات الدبلوماسية الأجنبية_ قد قاموا بإطفاء الحريق.

وتم نقل بوشنيل إلى المستشفى مصابًا بجروح تهدد حياته، وتوفي اليوم الإثنين في المستشفى.

وقالت السلطات الأمريكية، اليوم الإثنين، إن ضباط الخدمة السرية ومكتب الكحول والتبغ والأسلحة النارية والمتفجرات ما زالوا يعملون مع إدارة شرطة العاصمة واشنطن للتحقيق في الحادث.

* من هو بوشنيل؟

تعرفت إدارة شرطة العاصمة في واشنطن على آرون بوشنل، وقالت إنه يبلغ 25 عاما، ومن سان أنطونيو، بحسب صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية.

وأكدت المتحدثة باسم القوات الجوية الأمريكية، آن ستيفانيك، مساء الأحد، أن بوشنيل طيار في الخدمة الفعلية.

رجل يرتدي الزي العسكري يعرف نفسه في الفيديو على أنه السيد بوشنل، ويطلق على نفسه اسم ضابط في القوات الجوية في الخدمة الفعلية.

فيما يصفه ملف شخصي على موقع LinkedIn للعمل_ يطابق اسم السيد بوشنيل_ بأنه مهندس برمجيات طموح وطيار في الخدمة الفعلية منذ ما يقرب من أربع سنوات.

* من نشر الفيديو؟

شاهدت صحيفة نيويورك تايمز فيديو إضرام النار قبل أن تحذفه منصة Twitch بعد ظهر يوم الأحد، حيث تم استبداله برسالة تقول إن القناة انتهكت إرشادات المنصة، وكان هذا هو الفيديو الوحيد الذي تم نشره على الحساب، والذي كان يحمل العلم الفلسطيني كصورة رئيسة له.

ولم يصب أيا من موظفي السفارة الإسرائيلية، بسبب الحادث، بحسب تل نعيم، المتحدثة باسم السفارة.

* الاحتجاجات ضد إسرائيل شبه يومية في أمريكا

وأصبحت الاحتجاجات ضد إسرائيل حدثًا شبه يومي في جميع أنحاء أمريكا منذ أن بدأت إسرائيل هجومها العسكري على غزة قبل 5 أشهر، والتي أسفرت عن استشهاد أكثر من 29 الف شخص.

ومع تزايد الدعوات الدولية لوقف إطلاق النار وتفاقم الأزمة الإنسانية في غزة، كانت السفارة الإسرائيلية موقعًا للاحتجاجات التي أدت في بعض الأحيان إلى اعتقالات، ولكن نادرًا ما أدت إلى أعمال عنف.

وفي ديسمبر الماضي أحرق أحد المتظاهرين نفسه أمام القنصلية الإسرائيلية في أتلانتا، فيما قالت الشرطة إنه "على الأرجح عمل احتجاجي سياسي متطرف".


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك