مونديال 2022.. مدرب الإكوادور: نشعر بألم كبير والتفاصيل أحدثت الفارق أمام السنغال - بوابة الشروق
الإثنين 6 فبراير 2023 3:02 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

مونديال 2022.. مدرب الإكوادور: نشعر بألم كبير والتفاصيل أحدثت الفارق أمام السنغال

د ب أ
نشر في: الأربعاء 30 نوفمبر 2022 - 1:23 ص | آخر تحديث: الأربعاء 30 نوفمبر 2022 - 1:23 ص

اعترف الأرجنتيني جوستافو ألفارو، المدير الفني لمنتخب الإكوادور، أن التفاصيل الصغيرة حرمت فريقه من الاستمرار في نهائيات كأس العالم، المقامة حاليا في قطر.

وأخفق منتخب الإكوادور في التأهل لدور الـ16 بالمونديال القطري، عقب خسارته 1 / 2 أمام نظيره السنغالي، مساء الثلاثاء، في الجولة الثالثة الأخيرة بالمجموعة الأولى من مرحلة المجموعات في المسابقة.

وكان منتخب الإكوادور، الذي دخل اللقاء وهو يتقاسم الصدارة مع منتخب هولندا برصيد 4 نقاط لكل منهما، يكفيه الحصول على نقطة التعادل من أجل الصعود للأدوار الإقصائية للمرة الثانية في تاريخه، بعد نسخة المسابقة عام 2006 بألمانيا.

وتقدم المنتخب السنغالي عن طريق إسماعيلا سار في الدقيقة 44 من ركلة جزاء، قبل أن يدرك مويسيس كايسيدو التعادل للاكوادور في الدقيقة 67.

وفي الدقيقة 70 سجل كاليدو كوليبالي الهدف الثاني للمنتخب السنغالي ليمنح فريقه بطاقة العبور للدور الثاني.

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) تصريحات الفارو في المؤتمر الصحفي عقب المباراة، حيث قال: "إنها ضربة موجعة وخيبة أمل كبيرة".

أضاف ألفارو: "كنا ندرك أن هامش الأخطاء كان مرتفعا حقا، وأن التفاصيل يمكن أن تحدث فارقا كبيرا وهذا ما حدث".

أوضح ألفارو: "في الشوط الأول ، لم تسنح لنا فرصا كافية للتسجيل وأهدرنا الكرات الثانية. أبلغت اللاعبين خلال فترة الراحة أنه إذا كنتم تريدون التعادل، فعليكم أن تفعلوا شيئا مختلفا".

وتابع مدرب الإكوادور: "ارتفع مستوى الفريق في الشوط الثاني وتعادلنا، ولكن بعد أن عملنا بجد، لم نتمكن بعد ذلك من التحكم في إيقاع المباراة".

واستكمل: "كنا نريد أن نسير على هذا الطريق الذي كنا نتبعه.. والألم الذي نشعر به، مثلما تشعر الإكوادور به بأكملها، إنه ألم كبير".

واختتم ألفارو حديثه قائلا: "ينبغي ألا ننسى أننا قدمنا أداء جيدا من خلال هذا الجيل من اللاعبين وستكون التجربة مفيدة للمستقبل".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك