حبس برديس وشاكيرا 6 أشهر لاتهامهما بإشاعة الفاحشة والفجور - بوابة الشروق
الأحد 5 ديسمبر 2021 7:27 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

حبس برديس وشاكيرا 6 أشهر لاتهامهما بإشاعة الفاحشة والفجور

برديس وشاكيرا
برديس وشاكيرا
وليد ناجي
نشر في: الخميس 3 سبتمبر 2015 - 3:34 م | آخر تحديث: الخميس 3 سبتمبر 2015 - 3:34 م
قضت محكمة جنح العجوزة برئاسة المستشار محمد فتحي، أمس الخميس، بحبس الراقصة برديس والمطربة شاكيرا، 6 أشهر مع النفاذ لاتهامهما بنشر الفاحشة والعري عن طريق تصوير فيديوهات تحوي مشاهد مثيرة وخادشة للحياء.

كان محاموا المتهمتين دفعوا في جلسات سابقة بعدم توافر الركنين المادي والمعنوي في الجريمة، نافيا أن تكون المتهمتين أرادتا التحريض على الفسق والفجور بالفيديوهات الخاصة بهما، مشيرًا إلى أن تلك الفيديوهات عرضت على قنوات فضائية شهيرة، وتم الموافقة عليها من قبل جهاز المصنفات والمخول بمنع ما يراه مخلا بالآداب العامة، مؤكدا أنهما بعرضهما فيعد دليل على أن الفيديوهات لا تتوافر بها أركان التحريض.

ودفع محاموا المتهمتين بنسخ النيابة العامة لصور القضية وإخراج الفنانة هيفاء وهبي من ذات الاتهامات، مشيرا إلى أن الموقف القانوني واحد لكل منهم.

كانت نيابة العجوزة برئاسة المستشار أحمد دبوس، بإشراف المستشار أحمد البقلي، المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، أحالت المتهمين إلى المحاكمة بعد توجيه اتهامات إشاعة الفاحشة والفجور لهما، وخدش الحياء بالمجتمع عن طريق تصوير مقاطع فيديو تتضمن مشاهد عارية.

وأنكرت المتهمتان أمام كريم رستم، وكيل أول النيابة الاتهامات الموجه لهما إلا أنهما أٌقرا بالظهور في فيدوهات من بينها "الكمون" و "ياواد يا تقيل"، مشيرين إلى أن مخرج الفيديو هو من طلب منهما إصدار الحركات المثيرة، بغرض سرعة ترويج الفيديوهات وأنهما كانا يقدمان فنيا راقيا، فأصدرت النيابة قرارا بحبسهما، 4 أيام على ذمة القضية، وتم تجديد حبسهما إلى أن أحلتهما النيابة للمحاكمة.

كانت الإدارة العامة لحماية الآداب برئاسة اللواء مجدى موسى، تلقت العديد من البلاغات تتهم الراقصتين برديس وشاكيرا، بالتحريض على الفسق والفجور، والترويج للأعمال المنافية من خلال كليبات فاضحة، كما تلقت النيابة العامة عدة بلاغات مماثلة.

وبالبحث والتحري عن صدق البلاغات تبين أن الراقصتين تظهران في كليبات مخلة بالآداب، وتقدمان رقصات عارية مليئة بالإيحاءات الجنسية، مضيفة أن ما تقدمانه ليس فنا، وإنما هو تحريض صريح على الفسق والفجور، وأنهما أساءتا إلى صورة المرأة المصرية في الخارج، وعقب استخراج إذن من النيابة العامة ألقي القبض عليهما وأحيلا للنيابة.

الجدير بالذكر أن الاتهامات الموجه لبرديس وشاكيرا هي ذات الاتهامات التي تم توجيهها لرضا الفولي بطلة فيديو كليب سيب إيدي، والتي أصدرت المحكمة قرارا بحبسها سنة، وصديقها الهارب، وتم تخفيف الحكم لمدة 6 أشهر في جلسة الاستئناف عليه.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك