«شوادر المواشى».. بؤر تلوث متجددة فى شوارع العاصمة - بوابة الشروق
السبت 13 أغسطس 2022 3:24 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

«شوادر المواشى».. بؤر تلوث متجددة فى شوارع العاصمة

محمد عبدالناصر
نشر في: الثلاثاء 5 يوليه 2022 - 8:16 م | آخر تحديث: الثلاثاء 5 يوليه 2022 - 8:16 م

مواطنون يشكون من منظر الدماء على الأرصفة والروائح الكريهة.. وأصحاب الشوادر: «موسم والكل بيسترزق»
المحافظة: محظور إقامتها و10 آلاف جنيه غرامة للمخالفين.. وفتح المجازر مجانًا فى عيد الأضحى
مديرية الطب البيطرى: عقوبة الذبح خارج المجازر تصل للحبس.. وحملات للكشف على اللحوم المعروضة بالأسواق
رغم حظر محافظة القاهرة إقامتها، وشكاوى الأهالى المستمرة من وجودها، إلا أن شوادر المواشى والأغنام المثبتة فى الشوارع ما زالت ظاهرة تؤرق المواطنين والأجهزة المعنية، فضلًا عن كونها بؤرة فساد تحت غطاء من مسئولى الأحياء أكثر المستفيدين من وجودها.

مشهد متكرر مع قرب عيد الأضحى من كل عام، رصدته «الشروق» فى جولة لها، بإقامة شوادر المواشى بعدد من أحياء العاصمة، بما تضمه من مخالفات لتفاوت أسعار اللحوم بعيدًا عن أعين الرقابة، وتعطيل حركة المرور، وانتشار الدماء وإصدار الرائحة الكريهة التى تزعج القاطنين فى محيطها بل والمارة، ناهيك عن الحالة الصحية للماشية المذبوحة بعيدًا عن المجازر الحكومية.

كما التقت «الشروق» عددًا من المواطنين الذين عبروا عن رفضهم التام لانتشار هذه الشوادر، وقالت فاطمة عامر، ربة منزل، بحى عين شمس: إن شادر المواشى القريب من محل سكنها بالدور الأرضى، يمثل مصدر إزعاج كبير طوال الوقت ليس فقط بإصدار الأصوات المزعجة باستمرار بل والروائح الكريهة، مضيفة: «أنا ست كبيرة ومش هقدر أتكلم مع أصحاب المحل والروائح غير آدمية بالمرة».

وتابعت: «منظر الدماء بشع ورائحة الأغنام لا يمكن تحملها، أغيثونا»، مردفة بأن الشادر يضم عشرات المواشى والأغنام العدد الأكبر منها، وأصحابه يذبحون على الرصيف دون الوضع فى الاعتبار جيرانهم.
وقال محمود عبدالجواد، أحد سكان حى المطرية: إن الشوادر تمثل بؤرة فساد، إذ يمنح أصحابها مسئولى الحى لحوما ومبالغ مالية مقابل افتراش الشارع بالأغنام لعرضها المستمر بالمكان على الرغم من حظر إقامتها، موضحًا أن أقل شادر بالمنطقة يحتوى على 30 رأسا من الأبقار أو الأغنام والماعز والجمال.

وأضاف عبدالجواد، أن أعمال الذبح تتم بطريقة عشوائية خارج المجازر الآلية والسلخانات المخصصة للذبح، دون اطلاع إدارة الطب البيطرى قبل ذبحها وبيعها للمواطنين، مردفًا بأن أسعار بيع اللحوم لا رقابة عليها، ومتفاوتة بشكل كبير».

وقال أحمد عوض، مالك محل لحوم بمنطقة حلوان: إن الأسعار ارتفعت بنسبة 20% قبل عيد الأضحى، نتيجة ارتفاع أسعار المواشى بالأسواق وارتفاع تكلفة نقلها بين المحافظات، ليتراوح سعر الكيلو بين 160 إلى 185 جنيها؛ حيث تتراوح سعر الأبقار الحية «عجول وإناث» بين 19 إلى 35 ألف جنيه حسب الحجم، بينما سعر كيلو الضأن يتراوح من 170 إلى 190 جنيهًا للكيلو، بما يعادل ما بين 3 آلاف و6 آلاف جنيه للخروف الحى حسب الوزن.

وأضاف عوض، أنه ينتظر قدوم عيد الأضحى من كل عام، لتعويض قلة المبيعات طوال الشهور السابقة، متبعًا: «الأيام دى موسم والكل بيستناها علشان يسترزق منها وبالنسبة للشوادر فهى لحظية سيتم رفعها بانتهاء أيام العيد».
من جهتها، حظرت محافظة القاهرة إقامة الشوادر لبيع الأضاحى الحية بالطرق العامة سواء للمواطنين أو محلات الجزارة لعدم إعاقة حركة المرور، مشددة على سرعة التعامل بحزم مع المخالفين واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفة، لافتة إلى أنه سيتم تحرير محاضر بيئة ضد ذبح الأضاحى بالشارع ويترك المخلفات والدماء، وتصل الغرامة إلى ١٠ آلاف جنيه.

ووجهت المحافظة بفتح كل المجازر الحكومية بالقاهرة (الآلى ـ جيركو ـ السلام ـ الممتاز ـ طرة ـ حلوان) لاستقبال أضاحى المواطنين وتيسير تقديم خدمة الذبح مجانا للأهالى الراغبين فى ذبح الأضحية طوال أيام العيد مع توقيع الكشف عليها قبل الذبح، وتشديد الرقابة للتأكد من عدم الذبح خارج المجازر حفاظا على البيئة وصحة المواطنين والنظافة العامة وللتأكد من سلامة اللحوم.
وأوضح مدير مديرية الطب البيطرى بالقاهرة صبرى زينهم، أن عقوبة الذبح خارج المجازر وفقًا للقانون تصل للحبس والغرامة 10 آلاف جنيه وتتضاعف حال تكرار المخالفة، مؤكدًا حرص وزارة الزراعة بالتنسيق مع الأجهزة المعنية على تطبيق القانون واتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

ولفت زينهم لـ «الشروق»، إلى قرار المحافظة بفتح المجازر الحكومية لذبح الأضاحى للجمهور مجانًا، فضلًا عن تشكيل غرفة عمليات فى كل حى لتلقى بلاغات المواطنين بوجود أى مشكلات لحلها على الفور على الأرقام الخاصة بمديرية الطب البيطرى، مردفًا: «غير مصرح بإقامة الشوادر هذا العام فى شوارع القاهرة بأى حال من الأحوال».

ونوّه مدير مديرية الطب البيطرى بالقاهرة إلى شن حملات تفتيشية على المحال المرخصة بالتعاون مع مديرية التموين، لفحص اللحوم المعروضة بالشوارع والتأكد من ذبحها داخل المجازر، مشيرًا إلى أنه حال ضبط مواشى مذبوحة بها أمراض أو غير مطابقة لمواصفات الذبح يتم تحرير محضر غش تجارى ضد صاحب المحل وتصل عقوبته للحبس.

وأكد مدير عام الطب الوقائى بمديرية الصحة بمحافظة القاهرة أحمد عبدالباسط، أن الأيام المقبلة ستشهد حملات مكثفة على المحال التجارية عامة ومحال الجزارة خاصة بهدف السيطرة على السوق ومنع الغش التجارى والحفاظ على صحة المستهلك.

وتابع قائلًا: «إحنا فى أيام موسم ومن المتوقع أن تشهد تعديات أو غش فى المنتجات بهدف تحقيق مكاسب شخصية لذا نقف لهم بالمرصاد عن طريق الحملات»، لافتًا إلى أن الحملات تسحب عينات للمنتجات المعروضة أو المذبوحة بالمحال، وترسل للمعامل المركزية للطب الوقائى للتأكد من حالتها الصحية قبل بيعها للمواطنين.

وأكد رئيس حى الوايلى غرب القاهرة محمد عقل، أن الحى يواجه إقامة شوادر مواشى بالشارع بكل حسم من خلال شن حملات مستمرة لإزالتها والتأكد من نظافة الشوارع وانتظام الحركة المرورية قبل عيد الأضحى.
وأضاف عقل لـ«الشروق»، أن حى الوايلى يمنح تصريحات بإقامة شوادر لبيع اللحوم وليس لعرض المواشى بالشوارع، قائلًا: «الذبح داخل المجازر الحكومية وسيكون بالمجان خلال أيام العيد وليس بالشوارع ونحرر محاضر بغرامات مالية ضد المخالفين».

ولفت إلى الحملات تنبه على مالكى الشوادر بإزالتها وتنظيف مكان تواجدها، وفى اليوم التالى يتم مصادرة المواشى من الشارع بالتعاون مع قسم الشرطة ومديرية التموين بالمحافظة، واتخاذ كل الإجراءات القانونية ضد المحال المخالفة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك