الأورومتوسطي لحقوق الإنسان: بعض أفعال إسرائيل بغزة تصل لمستوى جرائم حرب بحق المدنيين - بوابة الشروق
الأحد 25 فبراير 2024 12:46 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

الأورومتوسطي لحقوق الإنسان: بعض أفعال إسرائيل بغزة تصل لمستوى جرائم حرب بحق المدنيين


نشر في: الثلاثاء 5 ديسمبر 2023 - 1:56 م | آخر تحديث: الثلاثاء 5 ديسمبر 2023 - 1:56 م

قال مدير المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان رامي عبده، اليوم الثلاثاء، إن إسرائيل تمارس أفعالا متطرفة ومستويات من القوة لم يسبق استخدامها تجاه المدنيين في قطاع غزة، معتبرا ما يحدث في القطاع "إبادة جماعية".

وتابع في حديث إلى وكالة أنباء العالم العربي (AWP): "ما يقوم به الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر لا يمكن تسميته سوى إبادة جماعية، والجرائم الإسرائيلية في قطاع غزة تجاه النساء والأطفال والشيوخ والمنازل والمؤسسات الصحية قد يصل بعضها إلى مستوى جرائم حرب بحق المدنيين وجرائم ضد الإنسانية".

وأضاف مدير المرصد الأورومتوسطي، وهو منظمة مستقلة غير ربحية معنية بحقوق الإنسان في أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومقرها جنيف: "حجم الدمار في غزة هائل ومتعمد، وهو ما أكده مسئولون إسرائيليون من خلال تفاخرهم بالتركيز على إحداث الأضرار بكل مقومات ومناحي الحياة في قطاع غزة".

وأضاف أن ما يشهده القطاع غزة منذ السابع من أكتوبر تشرين الأول محاولة إسرائيلية "لتخويف سكان القطاع ومعاقبتهم بشكل جماعي".

وفيما يتعلق بعزل إسرائيل المحافظة الوسطى عن جنوب القطاع، قال: "بعزلها المحافظة الوسطى تكون إسرائيل قد منعت توريد الإمدادات الإنسانية لهذه المنطقة، ما يحرم آلاف النازحين من هذه الإمدادات، وهذا يندرج في سياق سياسة العقاب الجماعي الذي تمارسه إسرائيل منذ بدء الحرب على قطاع غزة".

وأوضح أن إسرائيل استخدمت منذ بدء الحرب "سياسة التجويع كأداة للإخضاع"، بما في ذلك قطع كل الإمدادات الغذائية وقصف وتدمير المخابز والمصانع والمتاجر الغذائية ومحطات وخزانات المياه.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أن العمليات العسكرية في منطقة خان يونس لا تسمح بتنقل المدنيين عبر محور صلاح الدين، الرابط بين شمال القطاع وجنوبه، في المقاطع الواقعة شمالي وشرقي مدينة خان يونس. وقال إنه سيتيح تنقل المدنيين عبر المحور الالتفافي الواقع غربي خان يونس.

وقال عبده "الحرب على غزة ستترك آثارا نفسية على معظم سكان قطاع غزة وتحديدا الأطفال الذين شهدوا كل هذه المجازر، فمنهم من شهد على قتل عائلته بأكملها، ومنهم من شهد قتل أصدقائه، لذلك سيحتاج الأمر سنوات طويلة ليتمكن الأطفال والمواطنون في قطاع غزة من تجاوز كل ما شهدوه من جرائم ومجازر في هذه الحرب".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك