السودان يتوقع انخفاض مناسيب النيل الأزرق حتى نهاية سبتمبر بسبب ملء سد النهضة - بوابة الشروق
الأحد 18 أبريل 2021 8:09 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

السودان يتوقع انخفاض مناسيب النيل الأزرق حتى نهاية سبتمبر بسبب ملء سد النهضة

سد النهضة - ارشيفية
سد النهضة - ارشيفية
محمد علاء
نشر في: الإثنين 8 مارس 2021 - 10:32 م | آخر تحديث: الإثنين 8 مارس 2021 - 10:32 م
- تعديل نظم تفريغ وملء خزانين للحد من الآثار السلبية ..

- تأثر محطات الشرب وطلمبات الري وتقلص مساحة الجروف المزروعة والمراعي..

قال المهندس ضوالبيت عبد الرحمن، وكيل وزارة الري والموارد المائية السودانية، إن مهندسي إدارتي الخزانات ومياه النيل بالوزراة، يعملون للتحسب لكل السيناريوهات المحتملة جراء الملء الأحادي لسد النهضة في يوليو المقبل؛ للحد من الآثار السالبة المتوقعة.

وأوضح عبد الرحمن، في بيان لوزارة الري السودانية: "ويشمل ذلك تعديلات في نظم تفريغ وملء خزاني الروصيرص وجبل الأولياء".

وأطلقت الوزارة تنبيهات للمزارعين والرعاة ومسؤولي محطات مياه الشرب ومشروعات الري وكل مستخدمي المياه والمواطنين عامة، بالآثار المتوقعة على كل قطاع، وذلك على النحو الآتي:

النيل الأزرق (من الدمازين إلى الخرطوم)

ورجحت الوزارة أن تنخفض كميات المياه الواردة من النيل الأزرق خلال الفترة من أبريل حتى نهاية سبتمبر، وبالتالي تنخفض مناسيب المياه في هذا القطاع.

كما ستتأثر مساحات الجروف المروية على طول هذا القطاع وكذلك مداخل محطات مياه الشرب وطلمبات الري.

النيل الأبيض (من الجبلين إلى جبل أولياء)

هذا القطاع سيتأثر أيضا بملء سد النهضة نتيجة لتعديل نظم تشغيل خزان جبل أولياء؛ وسيؤدي ذلك لتقليص مساحات الجروف والمراعي نسبة لعدم التفريغ الكامل للبحيرة.

وتابعت: "وستزيد فترة المناسيب العالية للبحيرة بالنسبة لمحطات مياه الشرب وطلمبات الري".

النيل الرئيسي (من الخرطوم إلى عطبرة)

سيتعرض هذا القطاع لنفس التأثيرات وستقل كميات المياه وتنخفض المناسيب وستتقلص مساحة الجروف المزروعة والمراعي.

وأضافت وزارة الري السودانية: "وعليه يتوجب على جميع المعنيين اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتجاوز آثار الملء والتشغيل خلال الفتره من أبريل حتى سبتمبر 2021".

ونوهت إلى أنها ستعمل على توفير تفاصيل أكثر حول برامج تفريغ وملء الخزانات المذكورة أولا بأول.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك