مستثمرو مرسى علم يدعون لاجتماع مع وزيري الإسكان والسياحة للترويج عالميا للمدينة - بوابة الشروق
الخميس 16 سبتمبر 2021 11:55 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

مستثمرو مرسى علم يدعون لاجتماع مع وزيري الإسكان والسياحة للترويج عالميا للمدينة

طاهر القطان
نشر في: السبت 11 سبتمبر 2021 - 3:07 م | آخر تحديث: السبت 11 سبتمبر 2021 - 3:07 م

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر وعضو جمعية مستثمري مرسى علم، إن ضم هيئة التنمية السياحية إلى وزارة الإسكان قد يكون فرصة قوية لإعادة تنمية مدينة مرسى علم لما تتمتع به وزارة الإسكان من خبرات وإمكانيات في تأسيس وإنشاء المدن الجديدة من طرق وخدمات وإنشاء داون تاون للمدينة.

وأشار "عبد اللطيف"، في تصريحات صحفية، إلى أن مدينة مرسى علم من المدن الساحرة التي ينتظرها مستقبل كبير جدا وهي قبلة السياحة الألمانية والإيطالية والتشيكية، وتتميز بشواطئها الرائعة والمياه الصافية وسياحة الغوص؛ لمشاهدة أجمل المناظر الطبيعية للشعاب المرجانية وركوب الأمواج وسياحة السفاري، والمحميات الطبيعية.

وأضاف أن مدينة مرسى علم تضم حوالي 90 فندقًا منها ما هو يعمل بكامل طاقته وآخر تحت الإنشاء يحتاج إلى تمويل من البنوك، ورغم أن المدينة تمتد بطول 400 كيلو متر على ساحل البحر الأحمر، إلا أنها تحتاج إلى خدمات عامة من أسواق تجارية، وأكثر من ممشى سياحي، وأكثر من مارينا بطول الساحل، ووسائل ترفيه خارج الفندق الذي يقيم فيه السائح لأنه للأسف لا يوجد أي برامج ترفيهية للسائح بعد الساعة الثامنة مساء خارج الفندق.

ودعا إلى زيادة عدد رحلات الطيران بين القاهرة ومرسى علم؛ لاستيعاب الطلب على السياحة للمدينة، وكذلك تنشيط السياحة الداخلية خاصة أنه يوجد عدد محدود جدا من الرحلات أسبوعيا بين القاهرة ومرسى علم، فضلًا عن ضرورة إعداد برامج سياحية مشتركة بين مرسى علم والأقصر وأسوان والقاهرة لزيارة المتحف الكبير ومتحف المومياوات، وكذلك مدينة سانت كاترين من خلال تنشيط رحلات الطيران أو تطوير الطرق البرية لنجمع بين السياحة الشاطئية والكلاسيكية.

ونوه أنه لا بد من إعداد برامج سياحية أيضا تجمع بين الغردقة وشرم الشيخ من خلال المراكب السريعة التي تم تشغيلها ثم توقفت مرةً أخرى.

وأوضح أن وزارة الإسكان بما لها من إمكانيات قادرة على إنشاء داون تاون بالمدينة على غرار سوهو سكوير بشرم الشيخ، ويضم محال تجارية وكافيهات وممشى سياحي، بحيث يخلق حالة من النشاط السياحي خارج القرى السياحية، وهذا يفيد في خدمة السائح وكذلك يحقق دخلا إضافيا من السياحة بمرسى علم في ظل إنفاق السائح على الاستمتاع بالسهرات وشراء الهدايا.

واقترح إنشاء مركز طبي ومناطق استشفائية وعلاجية وصحية على مستوى عالمي خاصة أن العالم كله يتجه الآن للجمال والتخسيس، والنقاهة والتعافي من آثار كورونا على الحالة النفسية، ومرسى علم تتمتع بالكثير من المناطق الساحرة.

وأوضح رئيس جمعية مسافرون، أن مرسى علم تتميز بالمحميات الطبيعية التي يقصدها السائحون من مختلف دول العالم مثل محمية "صمداي" بيت الدلافين التي تضم قرابة 5 آلاف من الدلافين، وكذلك محمية وادي الجمال "مالديف مصر" وهذه المحميات لو تم الاهتمام بها وتسويقها عالميًا ستكون قبلة راغبي المتعة والاستمتاع بجمال الطبيعة.

ودعا إلى ضرورة الترويج أيضا لمرسى علم بالخارج خاصة في منطقة الخليج العربي لسياحة اليخوت مع تخفيض الرسوم، وإلغاء الإجراءات الروتينية تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتنشيط سياحة اليخوت في مصر.

وناشد بضرورة عقد اجتماع بين وزيري الإسكان والسياحة، ومستثمري مدينة مرسى علم للوقوف على احتياجات المدينة، وبحث كيفية تنميتها وتطويرها لتكون قبلة السياحة العالمية.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك