طبيبة توضح كيف تتغير الدورة الشهيرة مع تقدم المرأة في العمر - بوابة الشروق
الثلاثاء 9 مارس 2021 12:29 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

طبيبة توضح كيف تتغير الدورة الشهيرة مع تقدم المرأة في العمر

منار محمد
نشر في: الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 12:06 م | آخر تحديث: الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 12:06 م

تتغير الدورة الشهرية مع تقدم المرأة في العمر، ويرتبط هذا التغير بالتشجنات والألم ومقدار التدفق والتقلبات المزاجية.

قالت ورين شترايشر، طبيبة أمراض النساء والتوليد الأمريكية، إن الظروف المحيطة بفترة الحيض لا تظل ثابتة حتى موعد الانقطاع، بل هناك تغيرات تحدث خلال فترة العشرينيات والثلاثينيات والأربعينيات من عمر المرأة.

وأضافت أن الاختلاف يمكن أن يحدث في مدة الدورة الشهرية، فعلى سبيل المثال، يمكن أن تتغير فترة الحيض عند بعض النساء وتصبح 7 أيام وليس 4 كما كانت تحدث سابقًا، ويمكن أن يصبح الألم أقل ولا يحتاج إلى مسكنات ومشروبات دافئة، مشيرة إلى أن هذه التغيرات تحدث نتيجة عدم ثبات الهرمونات في جسم المرأة مع التقدم في العمر، ومرورها ببعض الأحداث، مثل الزواج والولادة.

وأوضحت أن الدورة الشهرية في بداية العشرينيات تكون منتظمة في المواعيد، ولا يصاحبها ألم في الثدي وتشنجات إلا إذا كان كانت المرأة تعاني من مشكلة صحية، وهذا يستدعي الكشف الطبي، وفي نهاية العشرينيات، تلجأ المرأة إلى وسائل منع الحمل لتنظيم الإنجاب بعد الزواج، وهذا يؤثر على الدورة الشهرية ويجعلها أقل تدفقًا، وقد تختفي التقلصات المصاحبة لها، وكل ذلك نتيجة عدم الإباضة، بحسب مجلة "هيلث" الأمريكية الخاصة بالمرأة.

وأشارت إلى أنه في عمر الثلاثينيات، تصبح الدورة الشهرية أكثر تدفقًا وتأتي بشكل مفاجئ؛ حيث إن مواعيدها تصبح غير دقيقة، إضافة إلى أن الألم المصاحب لها سيكون أشد، وفي حالة الإصابة بالأورام الليفية بهذا العمر، فإن الحيض سيشبه النزيف الشديد وقد يستمر طوال الشهر، وعند حدوث ذلك يجب الذهاب للطبيب فورًا.

وقالت شيريل روس، طبيبة أمراض النساء والتوليد، إن الحيض في فترة الثلاثينيات قد يتغير بسبب الإنجاب، حيث ينقطع خلال الحمل ولا يعود إلا بعد 6 أشهر من الولادة بالشكل الذي كان عليه قبل الحمل إذا لم تكن الأم ترضع، لكن إذا كانت تمنح الطفل لبنا طبيعيا، فإن هذا سيؤدي إلى قلة التقلصات لأن فتحة عنق الرحم أصبحت أكبر.

وأضافت أنه بمجرد دخول المرأة فترة الأربعينيات، فإن الجسم سيحدث به تقلبات هرمونية لاستعداده لانقطاع الطمث بمجرد بلوغ سن الخمسين، ويتسبب ذلك في عدم انتظام الحيض في الميعاد والتدفق على مدار 10 سنوات؛ وذلك لعدم استقرار هرمون الأستروجين، ويجب عدم القلق من كل ذلك، لأن هذا طبيعي في هذه المرحلة العمرية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك