قبل الإعلان عنها رسميا .. شراكة بين مصر والإمارات في رأس الحكمة محور الصفقة الاستثمارية الكبرى - بوابة الشروق
الجمعة 12 أبريل 2024 5:12 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

قبل الإعلان عنها رسميا .. شراكة بين مصر والإمارات في رأس الحكمة محور الصفقة الاستثمارية الكبرى

محمد عنتر
نشر في: الجمعة 23 فبراير 2024 - 3:43 م | آخر تحديث: الجمعة 23 فبراير 2024 - 3:43 م

يعلن رئيس الوزراء مصطفى مدبولي ظهر اليوم عن تفاصيل الصفقة الاستثمارية الكبرى التي أقرتها الحكومة.

ومن داخل مقر مجلس الوزراء في العاصمة الإدارية الجديدة تم إعداد مؤتمر صحفي عالمي للإعلان الرسمي عن تفاصيل الصفقة رسميا.

وأظهرت التجهيزات داخل مقر مجلس الوزراء أن الصفقة الاستثمارية الكبرى تتجسد في شراكة كبرى بين مصر والإمارات في منطقة رأس الحكمة السياحية بالساحل الشمالي الغربي لمصر.

ماذا قالت الحكومة عن الصفقة الاستثمارية الكبرى؟

أعلن مجلس الوزراء بعد اجتماعه أمس الخميس موافقته على أكبر صفقة استثمار مباشر من خلال شراكة استثمارية مع كيانات كبرى، وذلك في ضوء جهود الدولة حالياً لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، وزيادة موارد الدولة من النقد الأجنبي.

وقال مدبولي إن هذه الصفقة الاستثمارية الكبرى، التي تتم بشراكة مع كيانات كبرى، تحقق مستهدفات الدولة في التنمية، والتي حددها المُخطط الاستراتيجي القومي للتنمية العمرانية، مؤكدا أن هذه الصفقة بداية لعدة صفقات استثمارية، تعمل الحكومة عليها حالياً، لزيادة موارد الدولة من العملة الصعبة.

وذكر مدبولي، أنه سيتم إعلان تفاصيل هذه الصفقة كاملة، مع توقيع الاتفاقيات الخاصة بها، مضيفا أن نجاح الحكومة في جذب استثمارات أجنبية ضخمة، يؤكد ثقة الكيانات الاستثمارية الكبرى في الاقتصاد المصري، وقدرته على تخطي التحديات.

وأوضح أن المشروعات التي تنتج عن هذه الصفقة ستوفر مئات الآلاف من فرص العمل، وستسهم في إحداث انتعاشة اقتصادية وكذا مشاركة مختلف الشركات والمصانع المصرية في المشروعات المُنفذة، ومزايا متعددة للدولة المصرية.

سيولة نقدية كبيرة مستهدفة:

أكد رئيس الوزراء أن الصفقة الاستثمارية الكبرى، وغيرها، وما ستوفره من سيولة نقدية كبيرة من العملة الصعبة، ستسهم في استقرار سوق النقد الأجنبي، وتحسين الوضع الاقتصادي، مشيرًا إلى عمل الحكومة حالياً أيضاً على إنهاء الاتفاق مع صندوق النقد الدولي، كما أنها مستمرة في إجراءاتها التي أقرتها وثيقة سياسة ملكية الدولة، من حيث تمكين القطاع الخاص، وزيادة فرص مشاركته في القطاعات التنموية.

وفي نهاية النقاشات بشأن الصفقة توجه الوزراء بالشكر لرئيس مجلس الوزراء ولفريق العمل من القانونيين والفنيين والماليين الذين أنهوا التفاوض فى هذه الصفقة المهمة.

رأس الحكمة والاستثمارات المرتقبة:

في 7 فبراير الجاري قال حسام هيبة رئيس هيئة الاستثمار، إن الحكومة تلقت عروضا من عدة تحالفات استثمارية دولية حول مشروع رأس الحكمة، وتم اختيار تحالف إماراتي لتنفيذ المشروع.

وأضاف أن الاستثمارات المبدئية للمشروع قد تزيد على 22 مليار دولار .

وأوضح في تصريحات لـCNBC عربية، أن الاستثمارات المبدئية لن يتم ضخها دفعة واحدة.

وكان هذا أول تأكيد رسمي مصري حول مشروع رأس الحكمة، حيث انتشرت خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري عدة تصريحات عن عزم قيام دولة الإمارات تنفيذ مشروع ضخم في رأس الحكمة باستثمارات 22 مليار دولار.

حصر أراضي رأس الحكمة للاستثمار السياحي:

وفي سبتمبر 2018 بدأت لجان حصر الأراضي بمحافظة مطروح، أعمال الرفع المساحي المبدئي لمساحة تتجاوز 2000 فدان، بمنطقة رأس الحكمة شرق مدينة مرسي مطروح تمهيدًا لإخلائها لإقامة مشروع سياحي سكني تابع لهيئة التنمية السياحية بوزارة السياحة.

وذكر الأهالي آنذاك لـ الشروق أن مساحة المنطقة التي يتم رفع بياناتها بطول 40 كيلو مترًا وبعمق 17 كيلومترًا، من الساحل، حتى الطريق الدولي الرابط بين مدينة مرسى مطروح ومحافظة الإسكندرية.

وآنذاك أوضح اللواء تامر عياد، سكرتير عام محافظة مطروح، أن اللجنة المكلفة بالرفع المساحي قامت بأعمالها دون أي اعتراض من الأهالي، وأن دورها يقتصر فقط في حصر الأراضي التابعة لهيئة التنمية السياحية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك