براءة يوتيوبر وحبس إعلاميين إخوان في واقعة نشر أخبار كاذبة عن وفاة طالبة العريش - بوابة الشروق
الإثنين 17 يونيو 2024 11:31 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

براءة يوتيوبر وحبس إعلاميين إخوان في واقعة نشر أخبار كاذبة عن وفاة طالبة العريش

محمود عبد السلام
نشر في: السبت 25 مايو 2024 - 5:29 م | آخر تحديث: السبت 25 مايو 2024 - 5:29 م

قضت محكمة القاهرة الاقتصادية، اليوم السبت، ببراءة البلوجر "موسيلفا"، من اتهامه بنشر أخبار وشائعات كاذبة من شأنها تكدير السلم العام وإثارة الفزع بين الناس، في قضية وفاة طالبة العريش نيرة صلاح الزغبي.

‏وتضمن الحكم معاقبة باقي المتهمين الهاربين غيابيا بالحبس، من بينهم إعلاميين في قنوات تابعة لجماعة الإخوان.‏

و أحالت النيابة 11 متهما للمحاكمة الأول محبوس وباقي المتهمين هاربين، وهم: محمد علي عبد الرؤف محمد صالح، الشهير بموسيلفا (يوتيوبر)، وأحمد يحي عبد الفتاح مهران (محام)، وعمار محمد عبدالله أبو خضرة، وعمر أمجد أمجد محمد القراميطي، وشيرين محروس أحمد عرفة.

وضمت قائمة المتهمين: بهجت السيد صابر مرسي سليمان، (منضم لجماعة الإخوان)، ودعاء محمد حسن أحمد حسن، ومحمد ناصر علي عبدالعظیم حسن (مقدم برامج في إحدى قنوات التابعة لجماعة الإخوان)، وسلامة محمد عبد القوي كامل (داعية إخواني هارب)، وأحمد عبدالرحمن علي حسن، وأسامة مصطفى محمد رشاد جاويش (مقدم برامج في إحدى القنوات التابعة لجماعة الإخوان).

ووجهت النيابة للمتهمين أنهم في غضون شهري فبراير ومارس 2024 بدائرة قسم شرطة ثالث مدينة نصر أذاعوا ونشروا عمداً وبسوء قصد عبر صفحاتهم على مواقع ومنصات التواصل الاجتماعي "تويتر - فيسبوك - يوتيوب - تيك توك"، أخباراً وإشاعات كاذبة ادعوا فيها بقتل الطالبة نيرة صلاح محمود من قبل المتهمين في القضية رقم 189 لسنة 2024 إداري أول العريش.

وأسندت النيابة للمتهمين أنهم ادعوا بأن لأهلية المتهمين في قضية نيرة صلاح، نفوذاً يحول دون عقابهما، وكان من شأن ذلك تكدير السلم العام وإثارة الفزع بين الناس وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة.

وتابع أمر الإحالة أن المتهمين استخدم كل منهم حساباً خاصاً على شبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب جريمة معاقب عليها قانوناً، وذلك بأن استخدموا حساباتهم بهدف ارتكاب الجريمة محل الاتهام الأول.

- السجن 3 سنوات للمتهمين في واقعة الانتحار

 

وكانت محكمة جنايات شمال سيناء، المنعقدة بمجمع محاكم الإسماعيلية برئاسة المستشار عبدالعزيز شاهين رئيس المحكمة، بمعاقبة الطالب والطالبة المتهمين في واقعة وفاة نيرة صلاح طالبة العريش بالسجن 3 سنوات. وتضمن الحكم محو التسجيلات الموجودة على هواتف المتهمين، بعد أن وجهت تهمتي التهديد وانتهاك حرمة الحياة الخاصة للمتهمين.

- قرار النيابة العامة بإحالة المتهمين بنشر أخبار كاذبة للمحاكمة

 

كانت النيابة العامة، أمرت بإحالة 11 متهمًا إلى محكمة الجنح الاقتصادية المختصة، لنشرهم أخبارًا وشائعات كاذبة، من شأنها تكدير السلم العام وإثارة الفزع بين الناس وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة، بشأن وفاة المجني عليها نيرة صلاح محمود، طالبة جامعة العريش، واستخدامهم حسابات خاصة على شبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب تلك الجريمة.

وانتدبت النيابة قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بوزارة الداخلية لإجراء التحريات الفنية اللازمة لفحص كل المواقع الإلكترونية التي تناولت الواقعة؛ لتحديد ما إذا كان أي مِنها قد تضمن أخبارًا أو إشاعات كاذبة من عدمه، فورد التقرير باضطلاع عدد من العناصر -بعضها هارب خارج البلاد- باستخدام حساباتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة في إذاعة أخبار وإشاعات كاذبة حول وفاة طالبة جامعة العريش.

وكشفت التحقيقات قيام المتهمين على خلاف الحقيقة بنشر أخبار أن المجني عليها قد قُتلت وأن لأهل قاتليها نفوذًا تمكنوا من خلاله من طمس أدلة الاتهام وعدم مساءلة مرتكبي واقعة القتل المزعومة. وطالعت النيابة العامة تلك الحسابات، فرصدت الأخبار والإشاعات الكاذبة محلها، كما استجوبت المتهم الذي ضبط، فأقر بارتكابه للواقعة، فأحالت المتهمين للمحكمة المختصة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك