والدة فتاة الشروق تشكر الرئيس السيسي: اتصل بنفسه وقدم كل المساعدات الممكنة - بوابة الشروق
الجمعة 12 أبريل 2024 1:20 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

والدة فتاة الشروق تشكر الرئيس السيسي: اتصل بنفسه وقدم كل المساعدات الممكنة

هديل هلال
نشر في: الإثنين 26 فبراير 2024 - 10:40 ص | آخر تحديث: الإثنين 26 فبراير 2024 - 10:40 ص

توجهت دينا إسماعيل، والدة الفتاة حبيبة الشماع التي تعرضت لمحاولة خطف من سائق أحد تطبيقات التوصيل، بالشكر إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، على اهتمامه بحالة ابنتها، والتوجيه بتقديم كل مساعدة ممكنة لها.

وقالت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «التاسعة»، الذي يقدمه الإعلامي يوسف الحسيني عبر فضائية «الأولى»، مساء الأحد: «الرئيس السيسي اتصل بنفسه وقدم كل المساعدات في الدنيا، وقال لي: (حتى لو عاوزة تسافر برا وتتعالج)، ألف شكر له وكتر خيره إنه مهتم بالموضوع».

وأوضحت والدة الفتاة أن ابنتها في حالة إغماء تام وفاقدة للوعي وموضوعة على جهاز التنفس الصناعي منذ يوم الأربعاء الماضي، قائلة إن «درجة الإدراك 3 من 15، كما أنها تعاني من ارتشاح وارتجاج ونزيف في المخ».

وروت تفاصيل الواقعة، قائلة إن ابنتها ركبت مع سائق التطبيق الذكي في السابعة إلا عشرة دقائق، وكانت تتحدث معها على الهاتف، لكنها لم تتمكن من سماعها جيدًا بسبب صوت المذياع العالي.

وذكرت أن ابنتها طلبت من السائق خفض الصوت قليلًا؛ لكنه تمتم بكلمات غير مفهومة، ثم تلقى مكالمة هاتفية انفعل فيها بصورة غير طبيعية.

وأضافت أنها طلبت من ابنتها تغيير السائق وإلغاء الرحلة، لكنها رفضت خوفًا من التأخير، مضيفة أنها تلقت بعد ذلك اتصالًا من أصدقاء ابنتها أخبروها فيه أن حبيبة تعرضت لحادث وتم نقلها إلى مستشفى الشروق العام.

وذكرت أنها وجدت ابنتها في الطوارئ بملابس مُقطعة ومملوءة بالدم، وفاقدة الوعي، مشيرة إلى أن المستشفى أخبرها بضرورة نقلها إلى مستشفى آخر لأن حالتها خطيرة.

https://youtu.be/aqM-QI6nNkA

وكشفت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية حقيقة ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن قفز سيدة من سيارة بطريق السويس بالقاهرة.

وبالفحص، تبين أنه تبلغ لقسم شرطة الشروق بمديرية أمن القاهرة من أحد المستشفيات باستقبال السيدة المشار إليها – مقيمة بدائرة قسم شرطة التجمع الأول، مصابة بجروح بالرأس واضطراب بدرجة الوعي - لا يمكن استجوابها.

وأفاد أحد شهود الواقعة مقيم بدائرة القسم، بأنه حال سيره بطريق السويس بدائرة القسم شاهد المصابة حال قفزها من باب سيارة خلفي - كانت تستقلها - خلال سيرها، فتوقف لمساعدتها وأبلغته أنها كانت تستقل السيارة المشار إليها تابعة لأحد تطبيقات النقل الذكي، ولدى محاولة قائد السيارة معاكستها قفزت من العربة خشية تحرشه بها، وتم نقلها للمستشفى عقب ذلك.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك