جنرال موتورز تسعى للعودة إلى السوق الأمريكية بالتعاون مع عدد من العلامات الفارهة - بوابة الشروق
الجمعة 19 أبريل 2024 11:31 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

جنرال موتورز تسعى للعودة إلى السوق الأمريكية بالتعاون مع عدد من العلامات الفارهة

د ب أ
نشر في: الإثنين 26 فبراير 2024 - 10:51 ص | آخر تحديث: الإثنين 26 فبراير 2024 - 10:51 ص

تبحث شركة صناعة السيارات الأمريكية العملاقة، عن شراكة مع بعض أكبر شركات العلامات التجارية الفارهة في أوروبا للعودة مجددا إلى السوق  الأوروبية التي تكاد تكون غائبة عنها منذ سنوات.

وقالت جاكلين ماكوايد المدير الإداري لجنرال موتورز في أوروبا في إيجاز صحفي  بالعاصمة الفرنسية باريس: "نحن منفتحون على التعاون مع علامة تجارية أوروبية فارهة كجزء من جهود الشركة للتوسع في المنطقة"، مضيفة أنها تعتزم طرح طرز وعلامات تجارية إضافية من سيارتها الفارهة كاديلك، مشيرة إلى أن الشركة الأمريكية "لا تغلق الباب" أمام احتمال  تصنيع سياراتها في أوروبا فيما بعد.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء، إلى أن وجود جنرال موتورز  تراجع في أوروبا وبخاصة بعد بيع شركة سيارات أوبل الألمانية وتابعتها البريطانية فوكسهول والتي أصبحت الآن جزءا من مجموعة ستيلانتس للسيارات في 2017، وذلك بعد عقدين من خسائر الشركة الألمانية.

ونجحت ستيلانتس، التي تضم مجموعة من شركات السيارات الأمريكية والأوروبية مثل كرايسلر وبيجو ستروين وفيات  في تحويل شركة أوبل إلى الربحية خلال أقل من سنة.

في الوقت نفسه، اختارت جنرال موتورز أكبر منتج سيارات في الولايات المتحدة علامتها التجارية كاديلاك للعودة إلى السوق الأمريكية. ومن المقرر فتح باب الحجز لسيارتها الكهربائية كاديلاك ليريك من فئة السيارات متعددة الأغراض ذات التجهيز الرياضي (إس.يو.في)  في فرنسا خلال الشهر المقبل، بعد بدء بيعها في سويسرا والسويد في الشهور الماضية.

وقالت ماكوايد، إن ليريك أول عروضنا لكنها لن تكون العرض الوحيد، كما لم أقل أن كاديلاك ستكون العلامة التجارة الوحيدة التي يتم طرحها في السوق الأوروبية، مضيفة أن البيانات تشير إلى أن سوق السيارات الكهربائية الفارهة في أوروبا تنمو بأقصى سرعة.

وقالت ماكوايد، إن فرنسا موطن للعديد من إمبراطوريات السلع الفارهة مثل إل.في.إم.إتش المالكة لعلامتي لوي فيتون وديور إلى جانب شركة هيرميس إنترناشونال.

وستبحث كاديلك عن شراكات في مجالي الموسيقى والسنيما لتعزيز وجود علامتها التجارية في أوروبا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك