انطلاق تنوين 2021.. أكبر مواسم الإبداع في السعودية - بوابة الشروق
الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 1:57 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


انطلاق تنوين 2021.. أكبر مواسم الإبداع في السعودية

خالد محمود
نشر في: الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 - 5:41 م | آخر تحديث: الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 - 5:41 م

ينطلق موسم الإبداع "تنوين 2021" هذا الأسبوع في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء" بالظهران، والذي يعد أكبر مواسم الإبداع في السعودية، حيث يعود هذا العام تحت شعار (الأدوات: تشكيل الإبداع)، بمشاركة 30 متحدثا، وتقديم 10 دورات احترافية، وسبعة ورش عمل مبتكرة، وأربعة تجارب فريدة، وذلك ضمن أربعة مسارات إبداعية تثري نهاية كل أسبوع، خلال الفترة من 27 أكتوبر وحتى 13 نوفمبر 2021.

وتأكيدًا على دور «إثراء» المتمثل في دعم تطور الصناعات الثقافية في المنطقة؛ سيتضمن "تنوين 2021" الكشف عن نتائج واحدة من أكثر الدراسات شمولًا والتي ترسم خريطة المشهد الثقافي والإبداعي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فضلًا عن تقديم نظرة فاحصة للحالة الثقافية والإبداعية في السعودية، من خلال مؤشر CCI الأول في المملكة.

وأوضح أشرف فقيه مدير البرامج في مركز إثراء، أن موسم "تنوين" الإبداعي الذي يقام سنويًا؛ أصبح بمثابة المحفز الثقافي وبوابة عالمية للمبدعين، عبر تجسيد الركائز الأساسية لإثراْء، وتقديم تجارب فريدة من نوعها للجمهور والمحترفين في العمل الإبداعي.

و من جانبها، أفادت مِزنة الزامل رئيسة قسم الابتكار في "إثراء"، أن موسم تنوين 2021 يمكن الصناعاتِ الإبداعية لاستكشاف الاستخدام الإبداعي والمُبتكر للأدوات، وتحديد الفرص الجديدة المقدمة؛ لتبنّي وتطوير أدوات جديدة.

وتضيف: "بدءًا من أول مطرقة حجرية حتى وصولنا إلى التقنية الحديثة، تظهر الأدوات لتمكننا من تشكيل عالمنا الإبداعي، الذي يشمل الأدوات اليدوية وحتى الأدوات الرقمية والمادية والحقيقية والمجردة، حيث سيكشف (تنوين 2021) عن الدور الذي تلعبه الأدوات في عمليتنا الإبداعية وصناعة المستقبل الإبداعي".

ويأتي تنوين هذا العام بنسخته الرابعة، حيث انطلقت المواسم السابقة تحت عدة شعارات تضمنت "الزعزعة" و"اللعب" و"القادم الجديد"، في حين يحمل هذا الموسم شعار "الأدوات" ليكشف جانبًا مهمًا من جوانب العملية الإبداعية، ويبحث كيفيّة استمرار الصناعات الثقافية والإبداعية في استدامة الابتكار وتوجيه مستقبل الاقتصاد الإبداعي، كما يسلط الضوء على الأدوات المتاحة لتشكيل الإبداع.

ويربط تنوين -منذ نشأته- المبدعين والمبتكرين الذين يصنعون التغيير بخبراء متخصصين عالميين ضمن بيئة مليئة بالإلهام؛ لدعم الإمكانات الإبداعية ومشاركة الأفكار وإعادة تعريف معنى الإبداع ضمن عالم متغيّر.

كما يوفر الموسم منصة تربط بين المُتعلّمين الفضوليين والمبدعين والمحترفين الطموحين من جميع المستويات والصناعات، عبر ورش العمل والحوارات والدورات الاحترافية والتحديات ومصادر التعلم والمسارات المهنية إلى جانب المعارض والتجارب الملهمة؛ من أجل إطلاق العنان للإمكانيات الإبداعية التي تبحث في استخدام "الأدوات".

ومن بين المتحدثين الرئيسيين لموسم تنوين لهذا العام، كريس لو كبير مديري التصميم السابق في (أديداس)، والدكتورة هدى سميتسهوزن أبي فارس المدير المؤسس لمؤسسة خط، والباحث والفنان المعاصر الدولي سوغوين تشونغ، ومؤسس الممارسة المعمارية "مامو-ماني" الحائزة على جوائز (آرثر مامو-ماني).

ويقدم "تنوين 2021" أربعة مسارات إبداعية تتضمن العديد من الأنشطة المختلفة وهي: الإبداعات الناشئة (مسار مخصص لبناء مهنة إبداعية)، الاقتصاد الإبداعي (الأدوات والفرص الجديدة)، الجرافيك والتواصل (برنامج "عودة التناظري أولاً")، وأخيراً، العمارة والمنتجات (دور الأدوات في الاستدامة والتفكير والإبداع في التصميم والهندسة المعمارية ومستقبل التصميم).

كما سيقدم سلسلة من ورش العمل المبتكرة، أبرزها: ورشة عمل "الإمكانات المادية لنخيل التمر"، ورشة عمل "الأدوات الإنتاجية"، ورشة عمل "العدّة الاحترافية للمبتدئين"، ورشة عمل "تصميم منتج بلاستيكي"، ورشة عمل "الريزوغراف الرقمي" (مستوى التقدم)، ورشة عمل "مسح الليزر ثلاثي الأبعاد"، ورشة عمل "البنى المطوية".

وعلاوة على ذلك، يمكن للزوار تجربة أربعة أجنحة إبداعية تركز على التراث والإبداع المعماري والثقافة والتصميم والابتكار. ففي جناح (سعف) لشهد العزاز، تضع المعمارية تراث المملكة في المقدمة، حيث تنسج في تاريخ القرى الريفية السعودية وتمزج اللون والحجم والملمس للاحتفاء بالأساليب التي يستخدمها الحرفيون.

ويستعرض بيت الشعر من (إيديتيك سبيس) رحلة عبر التقاليد والثقافة لإبراز الأهمية المرتبطة بالحياة البدوية وإحساسهم العميق تجاه المجتمع. فيما يقدّم (فسيلة)، الذي يعد جناح معماري، تحديات تنوين ويتناول طرق وتقنيات الإعمار الذكية.

وأخيرًا، يرحب جناح (سكيتش) بالزوّار في مساحة استكشافية لتحليل مفاهيم المكان والفضاء من خلال كلمات وأفكار الفنانين المنعكسة على لوحة كبيرة، بالإضافة إلى سلسلة من اللقاءات والفعاليات الاجتماعية وعروض الأداء.

ومن جهة أخرى، يطلق إثراء يوم الجمعة المقبل، تقرير الصناعة الثقافية والإبداعية ضمن حلقة نقاشية تضم ممثلين ثقافيين رئيسيين من مؤسسات عريقة؛ لمناقشة التقارير الثلاثة التي أعدّها مركز "إثراء" بالتعاون مع وحدة الاستخبارات الاقتصادية الدولية ومجموعة بوسطن الاستشارية.

وتسرد الدراسة تطوّر الثقافة في المملكة والعديد من الدول إقليميًا وعالميًا، وتتضمن تقريرًا خاصًا عن تأثير جائحة كوفيد- 19 على الصناعة الإبداعيّة والثقافية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك