مشيرة خطاب: ما يقوم به الكيان الصهيوني من حرب إبادة جماعية في غزة تجاوز أي وصف - بوابة الشروق
الخميس 20 يونيو 2024 7:48 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

مشيرة خطاب: ما يقوم به الكيان الصهيوني من حرب إبادة جماعية في غزة تجاوز أي وصف

محمد فتحي :
نشر في: الإثنين 27 مايو 2024 - 10:38 ص | آخر تحديث: الإثنين 27 مايو 2024 - 10:38 ص

أكدت السفيرة مشيرة خطاب، رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان ورئيس الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، أن هناك حاجة ماسة وضرورية أكثر من أي وقت مضى إلى الاستمرار في الحوار والتعاون لتعزيز حقوق الإنسان في منطقتنا العربية، من خلال منظومة حقوق الإنسان القائمة تحت مظلة جامعة الدول العربية، وتتمثل في اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان، ولجنة الميثاق العربي لحقوق الإنسان، واللجنة المعنية بحقوق الإنسان في البرلمان العربي، والمؤتمر السنوي للمسئولين عن حقوق الإنسان في وزارات الداخلية العرب، وكذلك الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، ومنظمات المجتمع المدني العربية.

يأتي ذلك عقب مشاركتها في محاضرة بالبرنامج التدريبي الذي تنظمه جامعة الدول العربية لإعداد مدربين عرب في مجال حقوق الإنسان، تحت مظلة برنامج حوار الذي يتم بالشراكة بين جامعة الدول العربية والاتحاد الأوربي.

وأضافت خطاب أن حقوق الإنسان هي الضوابط والمعايير والحاجات الأساسية التي لا يمكن للبشر العيش عيشة طبيعية كريمة بدونها، وتعتبر حقوق الإنسان أساس العدالة والأمان على وجه الأرض، مؤكدة أن الاستراتيجية العربية لحقوق الإنسان والتي تم اعتمادها في القمة العربية الـ30 بتونس عام 2019 تجسد الرغبة في تضافر الجهود الرسمية وغير الرسمية من أجل تعزيز حقوق الإنسان في المنطقة العربية والارتقاء بها.

وأشارت إلى دور الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والتي تعمل على تعزيز التعاون العربي المشترك بين المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والتي أنشئت طبقا لمبادئ باريس، وكذلك المرصد العربي الذي يعمل على رصد وتوثيق أوضاع حقوق الإنسان في الدول العربية، من خلال العرض والتحليل لتطورات حقوق الإنسان في العالم العربي في جوانبها السياسية والتشريعية والاقتصادية.

وشددت على أن ما يقوم به الكيان الصهيوني من حرب إبادة جماعية وتجويع ضد المواطنين الأبرياء العزل من النساء والعجزة والأطفال، حتى أصحاب الإعاقات، وكذلك المستشفيات ودور العبادة والمدارس والجامعات في غزة تتجاوز كل الأوصاف غير القانونية أو الأخلاقية، حيث إن الأعمال الهمجية التي ترتكبها إسرائيل في كل وقت أصبحت أكبر من أي انتهاك للقانون الدولي والإنساني، وبلغت من الهمجية مبلغا يتجاوز الفشل الأخلاقي إلى ما هو أكثر من ذلك.

من جهته، قدم الوزير المفوض منير الفاسي، مدير إدارة حقوق الإنسان في جامعة الدول العربية الشكر للسفيرة مشيرة خطاب على ما تقوم به من أعمال لتعزيز حقوق الإنسان من خلال رئاستها للمجلس القومي لحقوق الإنسان والشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، مشيدا بما قدمته من معارف للمتدربين.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك