وزير النقل يتابع معدلات تنفيذ مشروعات الطرق والكباري والسكة الحديد بالوجه البحري - بوابة الشروق
الإثنين 8 مارس 2021 12:19 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

وزير النقل يتابع معدلات تنفيذ مشروعات الطرق والكباري والسكة الحديد بالوجه البحري

أ ش أ
نشر في: الخميس 28 يناير 2021 - 4:45 م | آخر تحديث: الخميس 28 يناير 2021 - 4:45 م

تفقد وزير النقل المهندس كامل الوزير عددًا من مشروعات النقل التي يتم تنفيذها في عدد من محافظات الوجه البحري والدلتا، وذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية بتطوير شبكة الطرق الحالية بالتزامن مع تنفيذ المشروع القومي للطرق لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وتسهيل حركة التجارة بين المحافظات.

كما تفقد الوزير - في بداية جولته اليوم الخميس، أعمال تطوير وتوسعة طريق (القاهرة/ بلبيس) الصحراوي بطول 23 كم ليصبح الطريق بعرض 3 حارات بكل اتجاه بدلًا من حارتين، مع رفع كفاءة الطريق القائم بتكلفة إجمالية 185.7 مليون جنيه، وبلغت نسبة التنفيذ بالمشروع 90%.

وأكد ضرورة أن تتم كافة الأعمال وفقًا لمواصفات الجودة العالية مع تكثيف العمل على مدار الساعة لسرعة الإنجاز، مع التنسيق المستمر مع المرور لضمان انسيابية الحركة المرورية على الطريق بالتزامن مع تنفيذ الأعمال.. مشددًا على ضرورة استمرار اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا في مواقع العمل المختلفة للحفاظ على صحة وسلامة العاملين.

ووجه بسرعة رفع كفاءة محطة تحصيل رسوم الهايكستب والاستغلال الأمثل لكافة الأراضي المملوكة للهيئة العامة للطرق والكباري، وإزالة المخلفات والقمامة والأتربة على مدار الساعة للحفاظ على المظهر الجمالي للطريق والحفاظ على البيئة وصحة المواطنين.

وتفقد في زيارة مفاجئة، مزلقان الحصة بمحافظة الشرقية، مؤكدًا أهمية اليقظة التامة للحفاظ على سلامة المواطنين وسرعة الانتهاء من أعمال تطوير المزلقان وعمل ازدواج للمسافة من المزلقان وحتى مدخل قرية الحصة؛ تسهيلًا لحركة تنقل المواطنين.

كما تفقد أعمال تنفيذ كوبري علوي أعلى مزلقان العصلوجي بخط (الزقازيق/ بلبيس/ شبين القناطر/ القاهرة) بطول 405 أمتار وبتكلفة 88 مليون جنيه، ويستهدف الكوبري إلغاء التقاطعات السطحية وتأمين عبور المزلقانات وزيادة معدلات السلامة والأمان، موجهًا بتكثيف أعمال التنفيذ وأن يكون الكوبري للسيارات والمشاة وليس للسيارات فقط؛ حيث سيتم إلغاء المزلقان بعد الانتهاء من تنفيذ وإنشاء الكوبري.

وقال: "إنه يراعى عند تصميم وتنفيذ الكباري التي يتم تنفيذها على خطوط السكة الحديد المفردة، أن هذه الخطوط المفردة سيتم ازدواجها مثل خط (القاهرة/ بلبيس/ الزقازيق) وخط (منوف/ طنطا)"، وتفقد أعمال ازدواج طريق (الزقازيق/ السنبلاوين) الذي يبلغ طوله 37.5 كم وعرضه 30 مترًا بواقع 3 حارات مرورية بكل اتجاه بتكلفة 812 مليون جنيه.

وعلى صعيد متصل، التقى وزير النقل محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب، وتابعا معدلات تنفيذ كافة قطاعات المشروع الذي يشتمل على 59 عملًا صناعيًا بواقع 24 كوبريًا و34 نفقًا وبربخ واحد.

وأكد ضرورة الالتزام بالجدول الزمني المحدد للانتهاء من كافة الأعمال مع مراعاة الجودة في أعمال التنفيذ، خاصة مع أهمية الطريق في الربط بين محافظتي الشرقية والدقهلية ومساهمته في تسهيل حركة المواطنين وحركة التجارة بما ينعكس على المستوى المعيشي للمواطنين، بالإضافة إلى الحد من الحوادث المرورية.

وأوضح أهمية سرعة الانتهاء من كافة أعمال تطوير الطرق داخل محافظة الشرقية والتي تنفذها الهيئة العامة للطرق والكباري مثل طريق (الفردان/ الصالحية والزقازيق/ ههيا/ أبو كبير).

كما تفقد معدلات تنفيذ أعمال توسيع ورفع كفاءة الطريق الدائري حول مدينة المنصورة في المسافة من كوبري سندوب حتى كوبري المنصورة على النيل، حيث يتم إضافة حارة ثالثة للطريق بطول 4.5 كم ليصبح عرض الطريق 14 مترًا بكل اتجاه بواقع 3 حارات وطبان مرصوف في كل اتجاه، وكذلك إنشاء منزل ومطلع لكوبرى الجامعة على النيل.

ولفت الوزير إلى أن تكلفة المشروع تبلغ 450 مليون جنيه وسيساهم في تحقيق السيولة المرورية وربط شرق وغرب المنصورة، فضلًا عن المساهمة في تسهيل حركة الركاب والتجارة من محافظات (الشرقية - دمياط - الغربية - الدقهلية) إلى المدن الساحلية مرورًا بالطريق الدولي الساحلي.

وفي ختام جولته، تفقد الوزير مشروع تطوير طريق المنصورة/ جمصة (رافد جمصة) ليصبح 10.5 أمتار بكل اتجاه بواقع 3 حارات بكل اتجاه بطول 50 كم وتكلفة مليار و268 مليون جنيه، كما تفقد قطاعات المشروع المختلفة، مؤكدًا ضرورة تكثيف الأعمال للانتهاء منه في الموعد المحدد خاصة مع تقدم معدلات التنفيذ بالطريق وأعمال الرصف الخاصة ببعض القطاعات به.

ووجه وزير النقل بضرورة تأمين مواقع العمل باستخدام العلامات الإرشادية والإضاءة أثناء تطوير ورفع كفاءة الطريق، واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا في مواقع العمل، مشيرًا إلى الأهمية الكبيرة للطريق في الربط بين مدينة المنصورة وجمصة والطريق الدولي الساحلي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك