وزير التنمية المحلية يبحث آفاق التعاون المشترك مع وزير الزراعة البحريني - بوابة الشروق
الأربعاء 10 أغسطس 2022 10:16 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

وزير التنمية المحلية يبحث آفاق التعاون المشترك مع وزير الزراعة البحريني

هديل هلال
نشر في: الثلاثاء 28 يونيو 2022 - 6:14 م | آخر تحديث: الثلاثاء 28 يونيو 2022 - 6:14 م
التقى اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، مع وزير شئون البلديات والزراعة البحريني المهندس وائل بن ناصر المبارك، وأمين المنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية المهندس فهد بن محمد الجبير، وذلك على هامش المشاركة في أعمال الدورة الحادية عشرة للمنتدى الحضري العالمي التي تقام في جمهورية بولندا، تحت رعاية برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، خلال الفترة من 26 إلى 30 يونيو بمشاركة المعنيين من مختلف دول العالم.

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء البحرينية، مساء الثلاثاء، بحث المسؤولون أفاق التعاون المشترك في مجالات التنمية الحضرية المستدامة بالتنسيق مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، والذي أثمر الكثير من النتائج المهمة على صعيد تطوير المدن والتنمية الحضرية، متطرقين إلى مجالات التعاون المشترك بين الدول الثلاث.

وشدد وزير شئون البلديات والزراعة البحريني، على أن مملكة البحرين تولي اهتمامًا خاصًا بمبدأ التنمية المستدامة كونها إحدى أهم ركائز التنمية الشاملة، متطرقًا إلى تجارب مملكة البحرين على صعيد التنمية الحضرية، من خلال مشروع تنمية المدن والقرى ومبادرات التنمية الحضرية، التي تسهم بتطوير الواقع الحضري للمناطق.

كما تطرق إلى تجربة مملكة البحرين على صعيد الخطة الوطنية للتشجير، من خلال العمل على مضاعفة عدد الأشجار في البلاد بحلول العام 2035، مؤكدًا أهمية التعاون على المستوى الإقليمي بين الدول العربية، من خلال الدور الذي يلعبه برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية.

وأشار إلى إعلان حكومة مملكة البحرين، برئاسة الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، عن استهداف مملكة البحرين للوصول للحياد الصفري في العام 2060، بهدف مواجهة تحديات التغير المناخي وحماية البيئة في ظل ما يشكله التغير المناخي، من تحد عالمي يتطلب تعزيز التعاون الدولي.

ولفت إلى الدور المهم الذي تضطلع به مصر في هذا المجال من خلال استضافة الدورة الـ27 من مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية حول تغير المناخ عام 2022، في مدينة شرم الشيخ، ودور السعودية من خلال إطلاق مبادرتين نوعيتين هما «مبادرة السعودية الخضراء»، و«مبادرة الشرق الأوسط الأخضر».

وأشاد وزير التنمية المحلية، وأمين عام المنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية، بالتقدم الملحوظ الذي شهدته مملكة البحرين على صعيد التنمية الحضرية، مؤكدين الحرص على مواصلة التعاون في شتى البرامج والمجالات بما يحقق أهداف التنمية المستدامة والرفاهية للبشرية.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك