وزير النقل يجتمع مع إدارة شركة تالجو الإسبانية ويتفقد مصنعها بمدريد - بوابة الشروق
الإثنين 25 أكتوبر 2021 6:23 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مقترح التبرع بالأعضاء بعد الوفاة؟

وزير النقل يجتمع مع إدارة شركة تالجو الإسبانية ويتفقد مصنعها بمدريد


نشر في: الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 10:01 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 - 10:01 ص

• الوزير: شحن القطار الأول من إسبانيا منتصف نوفمبر القادم ضمن صفقة تصنيع وتوريد 6 قطارات جديدة مكيفة للركاب
• تالجو ستقوم بتجهيز الورشة الخاصة بقطارات تالجو بورش الفرز في القاهرة بمعدات مماثلة للمستخدمة في ورشة تالجو بمدريد
• الاتفاق على اتباع منظومة الصيانة التنبؤية (T Smart) في عقد توريد الـ6 قطارات
في مستهل زيارته لإسبانيا لبحث دعم التعاون المشترك فى مشروعات النقل المختلفة ومتابعة خطة إنتاج 6 قطارات تم التعاقد عليها مع تالجو الإسبانية العالمية، عقد الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، بحضور المهندس مصطفى أبوالمكارم رئيس هيئة السكك الحديدية، اجتماعا موسعا مع الإدارة العليا لشركة تالجو، بحضور كارلوس أوريول (رئيس الشركة)، وكذلك جونزالو فيرنانديز (العضو المنتدب)، ومنى عرفة (القائم بأعمال السفير المصري بإسبانيا)، وذلك بالمقر الرئيسي لشركة تالجو في مدريد.

في بداية اللقاء، رحب رئيس شركة تالجو بوزير النقل في زيارته الأولى إلى إسبانيا وإلى شركة تالجو، مؤكداً أنها تجسد التعاون المثمر بين الجانبين، ثم عرضت شركة تالجو فيلما تعريفيا عن الشركة باعتبارها أحد أكبر الشركات المصنعة للقطارات العادية والقطارات فائقة السرعة على مستوى العالم، التي بدأت إنتاجها منذ أكثر من سبعين عاما.

ثم قدمت شركة تالجو عرضا تقديميا عن موقف مشروع توريد 6 قطارات إلى الهيئة القومية لسكك حديد مصر، الذي تضمن صورا لعربات الدرجة الأولى والثانية.

كذلك أكدت شركة تالجو أنها تعطي هذا المشروع الأولوية الأولى من بين المشروعات المختلفة التي تقوم الشركة بتنفيذها، كما أكدت التزامها بشحن القطار الأول من إسبانيا منتصف شهر نوفمبر القادم، على أن يتم ضغط جدول شحن القطارات الأخرى تباعا.

وتلا ذلك استعراض الشركة لكل المميزات الفنية لقطاراتها، التي مكنتها من الاستحواذ على أكثر من 60% من القطارات السريعة العاملة بإسبانيا.

ومن جانبه، أكد الوزير أن الحكومة المصرية، ممثلة في وزارة النقل، تنفذ بناء على توجيهات القيادة السياسية خطة شاملة لتطوير منظومة الوحدات المتحركة لعربات ركاب السكك الحديدية، التي تمثلت في هذا التعاقد مع شركة تالجو الإسبانية، بالإضافة إلى التعاقد مع شركة ترانسماش الروسية الممثل للتحالف الروسي المجرى على تصنيع وتوريد 1300 عربة سكة حديد جديدة للركاب، تصل دفعاتها تباعا، إلى جانب تطوير وتحديث الأسطول الحالي، مشيرا إلى أهمية الالتزام بالخطة الزمنية التي تم الاتفاق عليها، وأن يتم ضغط وتكثيف جدول توريد القطارات.

كما أكدت شركة تالجو رغبتها في التعاون مع وزارة النقل في مجال عربات النوم، وقدمت عرضا تقديميا عن تكوين قطار النوم المقترح منها، الذي يطابق أعلى المعايير الأوروبية، وقد اتفق الجانبان على استمرار التنسيق بخصوص تقديم عرض متكامل من شركة تالجو لهذا المشروع، مصحوباً بتمويل ميسر، وكذلك قيام الشركة بالتعاون مع مصنع سيماف في هذا المشروع.

في نهاية الاجتماع، أكد وزير النقل أن هناك احتياجات مستقبلية من قطارات الركاب، التي ستعمل على الشبكة الحالية وكذلك شبكة القطارات السريعة المستقبلية، ويمكن للطرفين التعاون فيها.

وبعدها، قام وزير النقل، يرافقه رئيس هيئة السكك الحديدية، بجولة داخل مصنع تالجو بمدريد، حيث شاهد كل إمكانيات شركة تالجو في تصنيع الجرارت، حيث تفقد الجرار الأول الجاري تصنيعه وفقا لعقد الشركة الأخير مع دولة ألمانيا، وكذلك تفقد مراحل تجميع القطارات فائقة السرعة الجاري تصنيعها إلى دولة إسبانيا.

كما تفقد الوزير أحد القطارات التي تم تصنيعها واختبارها بالكامل، ثم توجه لزيارة ورشة التجهيز اليومي لقطارات شركة تالجو بالعاصمة مدريد، واطلع على نموذج الصيانة التي ستقوم الشركة باتباعه وفقا للعقد المبرم مع الهيئة القومية لسكك حديد مصر، من حيث تجهيزات الورشة ومنهجية الصيانة، وذلك من خلال تفقد أعمال الصيانة الدورية لأحد قطارات شركة تالجو فائقة السرعة، التي تعمل على الشبكة بإسبانيا منذ أكثر من 20 عاما.

كما أكدت شركة تالجو أنها ستقوم بتجهيز الورشة الجاري تنفيذها خصيصا لقطارات تالجو بورش الفرز بمعدات مماثلة للمعدات المستخدمة في هذه الورشة.

وبعد ذلك اطلعت شركة تالجو، الوزير، على منظومة الصيانة التنبؤية (T Smart)، التي سيتم اتباعها في عقد توريد الست قطارات مع الهيئة، وسيتمكن فريق الصيانة من خلالها على التعرف على حالة القطار أثناء المسير على الشبكة وتحديد الأعطال، إن وجدت، قبل وصول القطار إلى الورشة من خلال المستشعرات المتواجدة على مكونات القطار الرئيسية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك