بعد نجاتها من الحربين العالميتين.. وفاة أقدم جدة بريطانية بسبب كورونا - بوابة الشروق
الإثنين 25 مايو 2020 7:28 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

بعد نجاتها من الحربين العالميتين.. وفاة أقدم جدة بريطانية بسبب كورونا

بسنت الشىرقاوى
نشر فى : الأحد 29 مارس 2020 - 1:55 م | آخر تحديث : الأحد 29 مارس 2020 - 1:55 م

نجت هيلدا تشرشل، 108 أعوام، من حربين عالميتين والإنفلونزا الإسبانية لكنها ماتت بشكل مأساوى يوم السبت، بعد أقل من يوم من ثبوت إيجابية اختبارها لفيروس كورونا.

كانت هيلدا تعيش فى عزلة فى دار الرعاية كينيون لودج فى سالفورد، فى مدينة مانشستر الكبرى، لأكثر من أسبوع، قبل أن تظهر عليها أعراض طفيفة للفيروس المستجد.

وبحسب صحيفة «ديلى ميل» البريطانية، كانت عائلتها تأمل فى الاحتفال بعيد ميلادها الـ 109 فى 5 إبريل، ولكن توفيت فى دار الرعاية بعد أقل من 24 ساعة من ثبوت إصابتها.

وتعتبر هيلدا أقدم جدة تصبح ضحية للفيروس التاجى فى بريطانيا، بعدما نجت من حربين عالميتين ووباء الإنفلونزا الإسبانية المميت، لكنها ماتت هذا العام بالفيروس.

كان حفيدها أنتونى، 49 عاما، يخطط لمفاجأة عيد ميلاد خاصة لجدته، وقد عجز عن الكلام عندما تلقى الأخبار: «أنا أحبها مثل أمى لأنها اعتنت بى وبشقيقتى وشعرت بالحزن لأننا لم نكن معها فى لحظاتها الأخيرة».

يقول أنتونى: «لقد كانت مريضة قليلا خلال الأيام الثلاثة أو الأربعة الماضية فهى معرضة تماما للعدوى الصدرية والالتهاب الرئوى ولكن لم يكن لديها أى أعراض حادة».

وتابع: «لم نتمكن من رؤية بعضنا البعض لمدة أسبوع منذ فرض الحجر المنزلى وإغلاق أبواب الملجأ، لكن على الرغم من ذلك اتصلت بها هاتفيا الليلة الماضية ولكن بسبب إصابتها لم أتمكن من التحدث إليه»، متمما: «الشىء الأكثر تدميرا هو أننا لم نتمكن من التواجد معها فى وقت حاجتها، عندما كانت معنا عبر كل احتياجاتنا.. موتها مفجع بالنسبة لنا».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك