بكري: السيسي اتخذ قرار 3 يوليو بعد تحذيرات كثيرة.. واعترض على رغبة مرسي في السيطرة على السلطات - بوابة الشروق
الخميس 23 سبتمبر 2021 1:50 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

بكري: السيسي اتخذ قرار 3 يوليو بعد تحذيرات كثيرة.. واعترض على رغبة مرسي في السيطرة على السلطات

مصطفى بكري
مصطفى بكري
أحمد علاء
نشر في: الجمعة 30 يوليه 2021 - 8:44 م | آخر تحديث: الجمعة 30 يوليه 2021 - 8:44 م
قال الإعلامي والنائب مصطفى بكري عضو مجلس النواب، إن تنظيم الإخوان يعتمد على مبدأ السمع والطاعة بما يحجب أي رؤية موضوعية في أي قضية.

وأضاف خلال برنامجه "حقائق وأسرار" على شاشة "صدى البلد"، مساء الجمعة، أن تنظيم الإخوان يحاول تحريك الآخرين بـ"الريموت كونترول"، مؤكدًا أن هذا الأمر حدث في مصر وقت حكم الرئيس "الراحل" محمد مرسي.

وتابع: "رأينا هذا الفكر الإخواني في برلمان 2012، فقد كان الحديث ممنوعًا أمام المعارضة، وكان مكتب الإرشاد متحكمًا في كل شيء، وهو من أعدّ الإعلان الددسوري الانقلابي في نوفمبر 2012".

وأشار بكري إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي اعترض على الأمر وأبلغ مرسي بأن هناك تجاوزًا باعتباره - أي الرئيس الإخواني - يريد السيطرة على السلطة التشريعية والتنفيذية والقضائية.

وأكمل: "الرئيس السيسي أخد قرار 3 يوليو بعدما حذر الإخوان في أكثر من مناسبة، فقد أعطى مهلة أسبوع في ثم مهلة يومين، ويوم 3 يوليو أرسل مسؤولين من أجل أن يستجيبون لكنهم رفضوا".

ورأى بكري أن ما حدث في مصر يتكرر الآن في تونس، عبر انقلاب إخواني على المبادئ والقيم وتجاوز لكل الثوابت، مشددًا على أن ثورة التونسيين ضد الإخوان أمر طبيعي.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك