جولات مستمرة بين مرشحين مجلس النواب بالإسماعيلية - بوابة الشروق
الجمعة 27 نوفمبر 2020 4:34 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من سيفوز في النهائي التاريخي لدوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة؟

جولات مستمرة بين مرشحين مجلس النواب بالإسماعيلية

أميرة محمدين
نشر في: السبت 31 أكتوبر 2020 - 3:22 م | آخر تحديث: السبت 31 أكتوبر 2020 - 3:22 م

تشهد الإسماعيلية جولات كثيفة لمرشحي انتخابات مجلس النواب قبل انطلاق الجولة الثانية بالداخل 7 نوفمبر المقبل، وكثف المرشحون على مقاعد الفردى والقائمة اللقاءات والمؤتمراتهم الجماهيرية ووسائل الدعاية المختلفة قبل بدء الصمت الانتخابي غدًا الأحد.

ويتنافس في الإسماعيلية 113 مرشحًا على 5 مقاعد فردية وتضم المحافظة 3 دوائر، الأولى مركز الإسماعيلية، وأحياء أول وثان وثالث ومخصص لها مقعدين، والثانية مركزي القنطرة غرب شرق ومخصص لها مقعد واحد، والدائرة الثالثة، وتضم مراكز التل الكبير والقصاصين، وأبوصوير، وفايد ومخصص لها مقعدين.

فيما تتنافس قائمتي "الوطنية من أجل مصر"، و"أبناء مصر" وتمثلان قطاع شرق الدلتا والتى تضم 4 نواب لكل منهما يمثلون الإسماعيلية في القائمة وهم "أحمد عثمان، وآمال رزق الله، وسامي هاشم، ورضوى جعفر" للقائمة الوطنية، و"سيف الدين أحمد، ومنى أبو النجا، وفاتن فايز، وكارم المالكى" لأبناء مصر.

ويتنافس في الدائرة الأولى 63 مرشحًا على مقعدين منهم مرشحين مستقبل وطن عصام دياب، وأحمد دندش، وأحمد صبري، وأحمد نصرالله، مرشح تنسيقية شباب الأحزاب وأيمن جلال، مرشح حزب التجمع ومدحت الحوفى، مرشح حزب المحافظين وماري جمال زكي، مرشح حزب الحركة الوطنية المصرية، بجانب بعض المرشحين المستقلين منهم النائب بالدورة السابقة أشرف عمارة، وحاتم حجازي، وماجدة النويشي، ومها عجلان، وكرم عبد الحليم، وخالد الجبلاوي، وأسامة العدوي.

ويتنافس فى الدائرة الثانية 16 مرشحًا على مقعد واحد منهم عصام منسي، مرشح مستقبل وطن، وحمادة سالم، حزب الوفد ومحمد مصطفى نصر، وسليمان أحمد، ومحمد مصطفى نصر.

وفى الدائرة الثالثة يتنافس 35 مرشحًا على مقعدين منهم أحمد بدران البعلي النائب بالدورة السابقة ومرشح مستقبل وطن، وأحمد سعيد شعيب، النائب بالدورة السابقة ومحمد حامد غنام، وسامي سليم، وأحمد إمبابي.

ويستكمل المرشحين جولاتهم الميدانية وعقد لقاءات من أهالي الدوائر المختلفة، لعرض برامجهم الانتخابية، وحثهم على المشاركة بالانتخابات، وتوجيه سيارات دعاية بصور المرشحين، ومكبرات الصوت في جميع أنحاء الدوائر.

ويعتمد العديد من المرشحين على دعم التكتلات العائلية خاصة أبناء الصعيد ولقاء كبار العائلات في مضايفهم فيما يعتمد الشباب على وسائل التواصل الاجتماعي، والتواجد في الشارع، إلا أن مؤشرات المنافسة الانتخابية، لم ترجح كفة أي مرشح، وقد تشهد الانتخابات مفاجآت غير متوقعة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك