طالبة بالفنون التطبيقية تصمم ملابس تدفئة باستخدام التكنولوجيا في مشروع تخرجها - بوابة الشروق
الثلاثاء 9 أغسطس 2022 6:24 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

طالبة بالفنون التطبيقية تصمم ملابس تدفئة باستخدام التكنولوجيا في مشروع تخرجها

إلهام عبدالعزيز
نشر في: السبت 6 أغسطس 2022 - 9:02 ص | آخر تحديث: السبت 6 أغسطس 2022 - 9:02 ص
بمشروع يجمع ما بين جمال الأزياء والتكنولوجيا الحديثة، صممت الطالبة روفان أشرف، بكلية الفنون التطبيقية جامعة دمياط، مشروع تخرج يتكون من تصميم أزياء ذكية مستقبلية تلائم العصر الحديث.

وتتميز هذه الملابس بقدرتها على التدفئة باستخدام سخان ذكي آمن مكون من 8 شرائح موزعة بطريقة مناسبة لتدعيم التدفئة المثالية والآمنة للجسم بما يتلائم مع درجة حرارة الجو.

وللوقوف على تفاصيل المشروع، تواصلت "الشروق" مع روفان، لتروي تفاصيل أكثر عن مشروعها وعلاقته بالتكنولوجيا الحديثة ومدى انتشارها في المستقبل.

تقول روفان، إن المشروع بعنوان "استخدام التكنولوجيا الحديثة كمدخل لتصميم ملابس سهرة تدعم التدفئة للجسم"، وفيه نفذت فستان سواريه مزود بجهاز تدفئة آمن يساعد المرتدي له في الجو البارد على التدفئة، كما أن الفكرة يمكن تنفيذها في صورة أي قطعة ثانية باختلاف طريقة وضع الجهاز ولا يشترط أن يكون فستان سواريه.

وتابعت: "فكرت في عمل مشروع تخرج مميز وتصميم موضوع مختلف، كما كنت أتمنى عمل مشروع يخدم الشخص الذي يرتديه، وليس مجرد شكل جمالي فقط، وأول فكرة تبلورت عندي هي موضوع التدفئة".

وأكملت: "قبل تنفيذ المشروع، قمت بعمل بحث كبير جدا حتى وصلت للطريقة التي نفذت بها الفكرة، وحضرت دورات أونلاين وقرأت كثيرا عن الحرارة وطريقة التسخين بالشرائح وسألت مهندسين ومتخصصين ومن بينهم أخي مهندس ميكانيكا باور، فكنت دائما آخذ رأيه في طريقة التنفيذ".

وأضافت: "بدأت شغل في المشروع من شهر 9 تقريبا وكنت أفكر في مضمون فكرتي، واخترت التصميمات المناسبة ووبدأت تنفيذ التصميم حتى بدأت فيه فعليا في شهر فبراير، وانتهيت منه في 19 يونيو، واستخدمت فيه قماش ستان مارلين لونه أورانچ ناري لأنه يعكس الإحساس بالحرارة وكذلك قماش أورجانزا بليسسه تركواز وهو اللون المكمل للأورانچ في البالتة اللونية، واستخدمت أسلاك نحاس في التطريز وهو عمل يدوي بالكامل، أما الجهاز فهو مصنوع من الكربون فايبر".

واستكملت حديثها، قائلة إنها بعدما اختارت الفكرة اقترحتها على أساتذتها ووافقوا عليها في الحال، طالما سيتم تنفيذها بطريقة آمنة، موضحة أنها كانت تستشير مهندسين ومتخصصين في الجزء التكنولوجي واستغرقت مرحلة من البحث حتى وصلت لفكرة استخدام الشرائح الحرارية، وفي بداية المشروع لم يفهم بعض الناس الفكرة، لأنها غير مألوفة وغريبة، كما أنه لا يستطيع أحد أن يُرضي جميع الأذواق، وفق قولها.

ولفتت روفان، إلى أن التكنولوجيا عموما هي الجيل الجديد وأصبحت بالفعل مسيطرة على كل حياتنا حتى لو بصورة غير مباشرة، وفكرة المشروع كانت تنفيذ فكرة تعتبر مستقبلية ولكن بشكل يتماشى مع العصر الحالي، مستطردة: "أنا أؤمن جدا أنه في المستقبل يمكن أن تحدث أشياء كثيرة، ومن المتوقع أن نرتدي ملابس ذكية وستصبح منتشرة جدا بأفكار أخرى، بل هي بالفعل بدأت تظهر حاليا في شركات عالمية ومشهورة بدأت في تجربة الملابس الذكية وينتظرون ردود أفعال الناس عليها".


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك