التنمية المحلية: إنفاق 2.4 مليار جنيه بالمرحلة الأولى لمبادرة «حياة كريمة» - بوابة الشروق
الأربعاء 12 أغسطس 2020 2:46 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

التنمية المحلية: إنفاق 2.4 مليار جنيه بالمرحلة الأولى لمبادرة «حياة كريمة»

شريف حربي:
نشر في: السبت 11 يوليه 2020 - 12:46 م | آخر تحديث: السبت 11 يوليه 2020 - 12:46 م

المبادرة سيستفيد منها 3,3 مليون مواطن حتى يونيو 2021

 

قالت وزارة التنمية المحلية، إنه تم إنفاق 2,4 مليار جنيه من التمويل المستهدف للمرحلة الأولى من مبادرة " حياة كريمة"، والتي تبلغ مخصصاتها المالية 3,5 مليار جنيه، حتى 30 ديسمبر من العام الجاري، موضحة أن تلك النسبة تمثل 68,5% من إجمالي المخصص.

وأضافت الوزارة، في تقرير لها، السبت، أن ما تم إنفاقه يتمثل في 1,2 مليار جنيه من التمويل الإضافي المخصص لوزارة التنمية المحلية، و 686 مليون جنيه من التمويل المدرج في خطط الهيئات والمحافظات والوزارات بما في ذلك مساهمة برنامج التنمية المحلية بصعيد مصر، بجانب 390 مليون جنيه من استثمارات وزارة التضامن الاجتماعي، فضلًا عن 184 مليون جنيه من جهات الإقراض الميسر والتدريب ومحو الأمية.

ولفتت الوزارة إلى أن عدد المشروعات والتدخلات التي يجرى تنفيذها خلال المرحلة الأولى حتى 30 ديسمبر من العام الجاري تبلغ 607 مشروع استثماري، و72 ألف تدخل مع الفئات الأولى بالرعاية، مشيرة إلى أن عدد المشروعات التي تم الانتهاء منها تبلغ 478 مشروع استثماري تتضمن مشروعات صرف صحي، ومياه شرب ، ورصف طرق، وإنارة عامة، ومدارس، بجانب خدمات بيطرية، علاوة على مشروعات تحسين خدمات بيئية، فضلا عن وحدات صحية.

وتابعت:" أنه سيتم الانتهاء من باقي المشروعات قبل 30 ديسمبر من العام الجاري، علاوة على الانتهاء من 42 ألف مشروع تدخل من الرعاية الاجتماعية والدعم الاقتصادي".

وأشارت إلى أن المبادرة في المرحلة الأولى يستفيد منها 1,9 مليون مواطن مصري في حوالي
400 ألف أسرة، لافتة إلى أن فرص العمل المؤقتة التي خلقتها المبادرة خلال مراحل إنشاء المشروعات تبلغ 280 ألف فرصة عمل مؤقتة، بينما فرص العمل الدائمة من خلال القروض والتدريب حوالي 20 ألف فرصة عمل.

وأشارت وزارة التنمية المحلية إلى أنه في يوليو 2019 تم تحديد النطاق الجغرافي للمبادرة الراسية والمتمثل في القرى التي تتسم بمعدات فقر مرتفعة وفقًا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء، حيث تم اختيار 276 قرية تزيد فيها معدلات الفقر عن 70% في 11 محافظة.

ولفتت إلى أنه تم تأسيس الوحدة المركزية للمبادرة، علاوة على تأسيس وحدات لمتابعة المبادرة بدواوين عموم المحافظات تضم كوادر متميزة من الإدارة المحلية، بجانب فرق متابعة من مسئولي الوحدات المحلية للمراكز والقرى.

وأوضحت وزارة التنمية المحلية، أن المبادرة يتم تنفيذها على مرحلتين ، الأولي خلال العام المالي 2019/2020، وتستكمل مشروعاتها قبل نهاية عام 2020 وتستهدف 143 قرية ، والثانية تبدأ في العام المالي 2020/2021 وتستكمل مشروعاتها قبل 30 يونيه 2020 وتستهدف الوصول إلى 276 قرية.

وأشارت إلى أنه سيستفيد من المبادرة حتى يونيو 2021 عدد 3,3 مليون مواطن يمثلون حوالي 800 ألف أسرة معظمهم في صعيد مصر، وهي ( أسيوط ، سوهاج ، قنا ، أسوان ، المنيا ، الأقصر، الوادي الجديد)، إضافة إلى 4 محافظات بالوجه البحري والحدود وهي ( مطروح ، البحيرة ، الدقهلية ، القليوبية).



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك